9/23/2017
20476
الجراح: لبنان سيضاهي أكبر دول العالم في المنطقة في إطار الإنترنت

أشار وزير الإتصالات تجمال الجراح، إلى انه «سنبدأ العمل بموضوع «الفايبر اوبتيك» الذي سيحل ازمة الانترنت في لبنان، ووفق الدراسة سيزيد دخل الدولة في السنة الرابعة على المشروع مليار دولار بإستثمار 300 مليون دولار فقط.


وأوجيرو لزمت السنترلات جديدة بسعة 200 الف خط جديد بأحدث التقنيات، ولدينا الرخصة للوصول الى 300 الف خط اضافي ونحن نستطيع الوصول الى مليون ونصف مليون خط جديد، وكل هذا الاستثمار بقيمة 12 مليون دولار».

وأضاف الجراح، في مؤتمر صحافي للإعلان عن توقيع مذكرة تفاهم مه الإدارة القبرصية «Cyta» لرفع حصة لبنان في الكابل البحري «Alexandros» الذي يصل لبنان بمرساي في فرنسا عبر قبرص من 310 إلى 1920 جيغابايت في الثانية من دون دفع أي زيادة، أنه «حصلنا على قوة 10 أضعاف عبر الخط الذي يربط لبنان بقبرص من دون أي كلفة إضافية على الدولة اللبنانية.

وتابع: «حصلنا حق الدولة من الشركة القبرصية بفضل جهود ادارة وزارة الاتصالات، ونحن نعمل لتحويل لبنان الى مركز اقليمي للاتصالات يخدم كل المنطقة، لنستطيع عبر لبنان توزيع الانترنت الى كل دول المنطقة، وهذه خطوة من سلسلة خطوات. واعلن عن تحسين العقد مع الشركة القبرصية 10 اضعاف من دون اي كلفة اضافية، ورفعنا حصتنا من 60 جيغابايت الى 600 جيغابايت».

وقال الجراح: «سنبدأ خلال أسبوع بمشروع «الفايبر اوبتيك» لتأمين سرعة أقلّها 50 ميغابيت للبنانيين أينما وجدوا في أي منطقة»، مشيراُ إلى أنه نحن سننقل لبنان من وضع إلى آخر يُضاهي أكبر دول العالم في المنطقة بإطار الإنترنت».

كما أعلن أنه سيتم تزويد اللبنانيين بـ200 ألف خط جديد في كلّ السنترالات، مضيفاً «سنعمل على إيصال شبكات الهاتف إلى كلّ المناطق النائية التي كانت تفتقدها».

وردا على سؤال عن الكلفة والاعباء التي ستترتب على لبنان ليصبح في مصاف الدول المتقدمة في مجال الانترنت والاتصالات، قال: «لا يمكن التحدث عن اعباء بل عن انفاق استثماري له مردود فوري وكبير، فالفايبر تم بالحد الاقصى بـ 300 مليون دولار على اربع سنوات بحيث ان عوائد هذا الاستثمار تصل الى حدود مليار دولار في السنة الرابعة وتساهم بزيادة 1,5% من الناتج القومي، وتلزيم السنترالات لتوسعتها تم بكلفة 12 مليون دولار لتأمين خطوط اضافية للمواطنين (200 ألف خط)، اما الاستثمار الاهم فهو في الشبكات التي تغيب عن الكثير من المناطق وقد أنجزنا مناقصة المرحلة السابعة من الشبكات وسنطرح مناقصة جديدة لتغطية المناطق التي ليس فيها شبكات حتى الآن Green Areas».

سئل: هناك العديد من الاتفاقيات ذكرت في عهد الوزير السابق والآن تعاد مرة اخرى، ما السبب وراء ذلك؟

اجاب: «نحن قمنا بتحصيل حق الدولة الضائع، اما سبب عدم استرجاع الدولة حقها فاسألوا رجل القانون والصدقية لماذا لم يتم التحسين من قبل».

سئل: ما هي الايجابية وراء هذه الاتفاقيات لجهة سرعة الانترنت وجودتها وأسعارها؟

اجاب: «نوعية الانترنت ستصبح ممتازة بفضل المعدات الحديثة بتقنيات عالية بحيث سنتسلم من قبرص الانترنت بسرعة ممتازة جدا، اما الاسعار فقد قمنا بتخفيضها قبل شهر».
حقوق لنشر والطبع 2017© جريدة الشرق. جميع الحقوق محفوظة