أبو فاعور: الوزراء يتلهون بالاستعراضات

53

قال عضو «اللقاء الديموقراطي» النائب وائل أبو فاعور: «أصبح واضحا، ان المطلوب تطبيق شروط صندوق النقد في تحرير سعر الصرف مع كل مترتباته الكارثية على حياة المواطنين من دون أي اجراءات للحماية الاجتماعية، وهذا اقل ما يقال عنه انه اجرام في حق اللبنانيين».

ورأى في تصريح «ان بعض وزراء الحكومة بدل انصرافهم الى القيام بالاجراءات المطلوبة للجم ارتفاع الدولار والاسعار يتلهون بالاستعراضات، فوزير الاقتصاد مثلا لم يعنيه هذا الاجرام لانه كان منصرفا لدهم مولد كهربائي في مكان ما، وبرامج وزارة الشؤون الاجتماعية لا تزال في علم الغيب، ورؤوسنا تضج بكثرة الاجتماعات الرئاسية والوزارية  في المكاتب والسيارات ولا نتيجة لذلك».

تابع: «نتمنى على الرئيس نجيب ميقاتي المبادرة فورا الى رفض منطق التعطيل ايا كانت اسبابه، ولمّ شتات حكومته ايا كانت الاثمان، ووضع حد لتلك الملهاة في قضية وزير الاعلام عبر استقالته او اقالته، واطلاق عمل الحكومة والمباشرة في اجراءات فعلية تحمي سبل حياة المواطن».

وختم: «لا يعقل ان يسحق المواطن يوميا بهذا الارتفاع الجنوني للدولار وللاسعار والحكومة تتفرج على ذلك، والمواطنون، ونحن منهم، لن نسكت عن ذلك بحيث تصح مقولة الامام علي بن ابي طالب او الصحابي ابي ذر الغفاري في وضعنا هذا: «عجبت ممن لا يجد قوت يومه ولا يخرج على الناس شاهرا سيفه»، ولن يطول الامر قبل ان يخرج المواطنون شاهرين اعتراضهم وغضبهم على جميع المسؤولين ولن نكون الا في مقدمة المعترضين».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.