أكثر من 400 شخصية لبنانية وعربية في مؤتمر اتحاد المصارف العربية

22

الشرق –  يفتتح رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي، وبمشاركة حاكم مصرف لبنان بالإنابة الدكتور وسيم منصوري، وبحضور 400 شخصية لبنانية وعربية من رجال المال والمصرفيين والمستثمرين، مؤتمر «الأمن الاقتصادي العربي في ظل المتغيرات الجيوسياسية»، وذلك عند الساعة 9:30 من صباح يوم الخميس 25 نيسان – في فندق فنيسيا بيروت. المؤتمر الذي ينظمه إتحاد المصارف العربية بالتعاون مع الاتحاد الدولي للمصرفيين والذي سيستمر ليومين سيتحدث في جلسة افتتاح أعماله بالإضافة إلى الرئيس نجيب ميقاتي والدكتور وسيم منصوري كل من: الأستاذ محمد الأتربي رئيس إتحاد المصارف العربية – مصر، الدكتور جوزف طربيه رئيس الإتحاد الدولي للمصرفيين العرب، والشيخ محمد جراح الصباح رئيس لجنة الإستثمار لتعبئة الموارد المالية لإتحاد المصارف العربية،- الكويت، رئيس الهيئات الاقتصادية اللبنانية الاستاذ محمد شقير. الامين العام لاتحاد المصارف العربية الدكتور وسام فتوح قال: تأتي أهمية هذا الحدث في هذا التوقيت وبهذه المشاركة الكبيرة لقادة القطاع المصرفي ورجال الأعمال والمستثمرين في العالم العربي حيث يعاني لبنان من تحديات جوهرية تستلزم دعمًا وتعاونًا عربيًا مكثفًا، ليقدم للمستثمرين العرب منصة فريدة لاستكشاف الفرص الاستثمارية الواعدة في لبنان والتعرف عن قرب على إمكانيات هذه الاستثمارات التي قد تساهم في تحقيق التنمية الاقتصادية والاستقرار، وخصوصا الاستثمار في القطاعات الإنتاجية. ويتضمن المؤتمر خمس جلسات عمل حول:  1- ‏الأمن الاقتصادي: تاثير التغيرات والاضطرابات الجيوسياسية في منطقتنا العربية على القطاعات الاقتصادية والتمويل المصرفي.

2- الإصلاحات الاقتصادية: الهيكلية المطلوبة في ظل عدم الاستقرار.

3- الأمن السيبراني وتأثيره على الاقتصادات العربية.

4- الواقع المصرفي والنقدي الحالي في لبنان.

5- الواقع الاقتصادي في لبنان بعد أربع سنوات ونيف من اندلاع الأزمة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.