«إبريق زيت» البنزين… تابع: زحمة خانقة أمام المحطات

22

عادت الزحمة الخانقة امس أمام محطات المحروقات، ويرجع السبب إلى التأخير في فتح الاعتمادات.

ولفت عضو نقابة أصحاب المحطات جورج البراكس إلى أننا عدنا إلى قصّة ابريق الزيت في ما خصّ أزمة المحروقات من جهة التأخير في فتح الاعتمادات، لذلك نطلب من مصرف لبنان التسريع في فتحها لكي تتمكّن البواخر من إفراغ حمولتها.

في موازاة ذلك، أفادت معلومات أن مصرف لبنان اتصل بالشركات المستوردة للمحروقات طالباً الإسراع بالطلبات كي يُعمل على تفريغ البواخر سريعاً.

ولفتت إلى ان عطلة عيد الأضحى أدّت إلى زحمة خانقة أمام محطات المحروقات بسبب تخوّف الناس من عدم توفر البنزين.

من جهته، اكّد ممثل موزعي المحروقات في لبنان فادي أبو شقرا انّ «لا مخزون كافياً لدى محطات المحروقات لذلك تتفاقم الأزمة في نهاية الأسبوع». وكشف ان «المحطات ستتسلم اليوم (أمس) كميات إضافية وسيتمّ ملء خزاناتها». وأوضح أن «هناك تأخير ومماطلة من قبل الدولة ومن مصرف لبنان في فتح اعتمادات». من جهة اخرى، قال انّ «مادة المازوت متوّفرة ولكن بالقطارة»، وأشار إلى انّ هناك مشكلة كبيرة إذ انها لا تكفي حاجة السوق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.