إعتصامات ومسيرات في العديد من المناطق عشية الذكرى الأولى لانطلاقة ثورة 17 تشرين

18

عشية الذكرى الاولى لانطلاقة ثورة 17 تشرين عمت امس التظاهرات في مختلف المناطق اللبنانية حيث توحدت الشعارات والعناوين.

فقد قطع عدد من المحتجين، الطريق امام سراي صيدا الحكومية، وحملوا لافتات كتب عليها «كلكن يعني كلكن مسؤولين عن افلاس البلد وافقار الناس» و»وفاء لارواح الشهداء وعيون الاحرار مستمرين بـ17 تشرين».

أما في جونية فقد تجمع عدد من الناشطين أمام مدخل سراي جونية، حاملين لافتات كتبت عليها شعارات «كلكن يعني كلكن مسؤولين عن إفلاس البلد وإفقار الناس» و»شرعيتكم سقطت في 17 تشرين».

وفي طرابلس نفذت مكونات حراك 17 تشرين في مدينة طرابلس، اعتصاما شعبيا أمام سراي المدينة، ثم انطلق المشاركون في مسيرة جابت شوارع طرابلس بدأت بوقفة في ساحة النور – عبد الحميد كرامي حيث أدوا النشيد الوطني. وكان سبق الاعتصام مسيرات شبابية في أحياء المدينة، دعت الى المشاركة في الحراك.

كذلك أقيم اعتصام امام خيمة إعتصام حلبا بدعوة من الحراك الشعبي في خيمة إعتصام حلبا – العبدة – الجومة.

واعتصمت مجموعة من ناشطي مبادرة «درابزين» في ساحة الشاعر خليل مطران – مقابل قلعة بعلبك الأثرية، ورفع المشاركون شعارات منها «المحاسبة حق للجميع».

كما نظم حراك النبطية مسيرة أمس تحت عنوان مكملين بمناسبة الذكرى الاولى لحراك 17 تشرين رفعت خلالها الاعلام اللبنانية ورددت هتافات تؤكد استمرار التحركات ورفضاً لسياسة التجويع والنهب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.