إفرام من بكركي: مئويتنا انتهت بألم فهل ستكون بداية لمئوية جديدة؟

27

استقبل البطريرك  الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي ،أعضاء لائحة «صرخة وطن» برئاسة رئيس المجلس التنفيذي لـ»مشروع وطن الانسان» النائب المستقيل نعمة افرام الذي تحدث باسم اللائحة، فأشار إلى «أن صرخة الوطن الحقيقية تطلق دائما من بكركي في كل المراحل التاريخية المهمة والمنعطفات المهمة في تاريخ لبنان». وقال: «تبادلنا الشؤون وألامور الاساسية مع صاحب الغبطة، وأخذنا منه الالهامات التي على أساسها نسير نحو مئوية جديدة، مئوية سنكتبها في 6 و15 أيار، ونتساءل فيها: هل الشعب اللبناني يريد الهوية نفسها التي عرفها في المئوية الأولى؟ مئويتنا انتهت بألم كبير، فهل ستكون بداية لمئوية جديدة».

واستقبل الراعي النائب جورج عطاالله الذي أكد «التزام توجهات البطريرك الوطنية خصوصا في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخ لبنان، وابرز استحقاقاتها الراهنة الإنتخابات النيابية يليها الاستحقاق الرئاسي، ونحن مع غبطته في التشديد على ضرورة إجراء الاستحقاقين بصورة طبيعية متصلة اتصالا بديهيا بانتظام عمل المؤسسات الدستورية».

ومن زوار بكركي: الياس سمير الخازن والمدير العام لوزارة الإقتصاد الدكتور محمود ابو حيدر في زيارة تهنئة بالفصح المجيد، وكانت مناسبة لعرض الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية الراهنة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.