إنجازات لم تحدث منذ 600 سنة في مصر و6 ملايين أجنبي يعيشون فيها كمواطنيها

10

دعا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى تنظيم رحلات إلى منطقة المنزلة للوقوف على حجم الإنجاز الذي تحقق هناك.

وقال إن هناك “بحيرة 250 ألف فدان كان ممكن تعتبر منطقة غير صالحة ماتصورش انه فيه حد في الدنيا تدخل لمعالجة التلوث البيئ من 500 إلى 600 سنة فاتت زي اللي احنا بنعمله دلوقتي”.

وتابع الرئيس المصري أن الهدف من برامج الحماية الاجتماعية هو التخفيف من آثار الإصلاح الاقتصادي ومن مسار حالة الفقر، مضيفا: “بتقولوا إن تقرير التنمية البشرية 2021 ممكن يتعمل كل سنتين، ونتمنى أن السنة اللى هيطلع فيها التقرير، ترون أمرا أحب أسجله دلوقتي”.

وأضاف خلال إطلاق تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر 2021: “الخطة الموجودة بتاع حياة كريمة المفروض موازنات استثمارية للوزارت خلال 10 سنوات قادمة لتحقيق مراده، لكن إحنا مُصرين إن نحققه خلال 3 سنين اعتبارا من منتصف العام الحالي.. المسار هنا شامل والمواجهة حاسمة قوي ، نقدر نحول حياة 58 مليون مصري”.

وأكمل الرئيس المصري: “لما نيجي نتكلم على إن احنا كان عناصر الصرف الصحي في الريف كانت 12% أصبحت 38% يعنى متبقى 62% مُصرين إن شاء الله خلال 3 سنين يبقا مفيش حاجة اسمها صرف صحى غير لائق، وهذا كلام ينطبق على الخدمات المحلية والمستشفيات والمدارس داخل 4500 قرية.. معرفش يا ترى التقرير القادم يقدر يرصد الحالة دي”.

وقال الرئيس: “تبطين شامل للترع للقضاء على مظاهر التلوث البيئي.. كلها عناصر جنب بعضها بتعمل صرف صحي وتغطية ترع ومحطات معالجة للصرف الصحي والزراعي والصناعي على المستوى القومي.. انفقنا من 2014 وحتى انتهاء المبادرة حوالى 700 مليار جنيه محطات معالجة ثنائية وثلاثية للاستفادة من المياه والتلوث البيئي الناتج عن هذه المياه”.

من جهة ثانية، ذكر السيسي ان هناك نحو 5 الى 6 ملايين غير مصريين يعيشون في مصر وهؤلاء ليسوا لاجئين ولا يعيشون في معسكرات وهؤلاء ممكن أن يكونوا عدد سكان دولة ثانية.

من جهته، اكد مدير برنامج الامم المتحدة الإنمائي أقيم شتاينر ان مصر من اوائل البلدان التي تبنت مفهوم التنمية البشرية، معرباً عن فخره هو وأعضاء البرنامج بالتعاون مع مصر، لافتاً الى ان المفهوم يتجاوز الفهم المحدود لثراء الاقتصاد الذي يعيش فيه البشر، وهو نهج يركز على المواطنين وعلى توسيع نطاق الفرص والاختيارات المتاحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.