إنزال أميركي في فرنسا مع عشرات المروحيات و1500 مركبة مدرّعة

32

تحط عشرات المروحيات العسكرية ومئات المركبات التابعة للجيش الأميركي في شرق فرنسا قبل أن تنتقل للانتشار في أماكن تواجد القوات الأميركية في القارة الأوروبية.

وقالت وسائل إعلام فرنسية  أن 60 مروحية هليكوبتر وحوالي 1500 مركبة عسكرية من اللواء 101 القتالي في الجيش الأميركي وصلت إلى إقليم شارنيت-ماريتيم شرق البلاد في عملية ستتواصل يومي الثلاثاء والأربعاء في إطار تناوب الوحدات العسكرية الأميركية المتمركزة في أوروبا.

وبحسب قيادة الجيش الأميركي في أوروبا، فإن المركبات ومعدات عسكرية أخرى ستصل محملة بالطائرات والسفن إلى مدينتي بوردو ولاروشيل المطلتين على المحيط الأطلسي وستعبر الأراضي الفرنسية عن طريق الجو والبر وبواسطة السكك الحديدية. أما المروحيات، وهي من طراز بلاك هوك وأباتشي وشينوك، فستنتقل إلى قاعدتي روشفور وكونياك العسكريتين، الأمر الذي سيتطلب إنشاء منطقة حظر جوي مؤقتة.

وأشارت وزارة الجيوش الفرنسية إلى أن هذه العملية ستسمح بـ»استبدال القوات الأميركية في أوروبا» من خلال مرور القوات جزئياً عبر الأراضي الفرنسية متجهة إلى بولندا وألمانيا حيث تجري المناورات المشتركة بين القوات الأميركية والقوات الأوروبية الحليفة.

ومنذ كانون الثاني 2017، تقيم الألوية المدرعة والمتنقلة الأميركية في أوروبا لمدة تسعة أشهر قبل أن يتم استبدالها بأخرى، وذلك لتعزيز القسم الشرقي من أوروبا في مواجهة روسيا.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.