اجتماعان في بعبدا حول الأدوية واستيراد المازوت للصناعيين

22

أعلن وزير الصناعة في حكومة تصريف الاعمال عماد حب الله انه «تم التوافق خلال الاجتماع الذي ترأسه رئيس الجمهورية  ميشال عون صباح امس في قصر بعبدا، على السماح للصناعيين بالاستيراد المباشر لمادة المازوت وغيرها من المشتقات النفطية من دون إجازة مسبقة وفقا للقرار 66/ 2004».

وكان  عون ترأس اجتماعا حضره حب الله، وزير الطاقة والمياه في حكومة تصريف الاعمال ريمون غجر، نائب رئيس جمعية الصناعيين جورج نصراوي، المدير العام لرئاسة الجمهورية  انطوان شقير والمدير العام لوزارة الصناعة داني جدعون، خصص للبحث في حاجات المصانع الى المحروقات بعدما تعذر تأمين المواد الضرورية لتشغيلها. من جهة اخرى ترأس رئيس الجمهورية   اجتماعا في حضور رئيس حكومة تصريف الاعمال حسان دياب ووزير الصحة العامة حمد حسن خصص للبحث في معالجة أزمة الدواء بعد القرار الذي صدر برفع الدعم عن 75% من الادوية، وابقائه على ادوية أساسية أخرى.

واعرب المجتمعون عن ضرورة التزام مصرف لبنان جدولة المستحقات لصالح الشركات المستوردة وضمنا المواد الأولية للصناعة المحلية المتراكمة منذ بداية 2021.وقالوا ان السياسة الدوائية ومستقبلها مرتبطان ارتباطا وثيقا بالتزام المصرف المركزي الدعم بقيمة 50 مليون دولار شهريا.وشددوا على  الاستيراد الطارئ والمتوازي ضمن معايير الجودة والأنظمة المرعية الاجراء من خلال اللجان الفنية المعتمدة لكن بوتيرة سريعة وهي وسيلة من وسائل الحل.

واكدوا ان  الصناعة الدوائية المحلية وتفعيلها ضرورة ملحة في ابعادها الوطنية والاقتصادية ضمن سياق اعتماد نهج الاقتصاد المنتج.واشار الى السعي الى ايجاد صندوق دعم المريض من جهات دولية.واكدوا العمل على صرف الادوية المدعومة من خلال البطاقة الدوائية الممكننة والمشروع ممول من الشركات العالم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.