الأفران: لتثبيت أسعار المواد الأولية الداخلة بصناعة الرغيف

33

أعلن اتحاد نقابات الافران والمخابز ان «الافران لم تتمكن من الحصول على المواد الاولية المدعومة من السكر والخميرة التي تتسلمها بموجب أذونات صادرة عن مديرية الحبوب والشمندر السكري في وزارة الاقتصاد والتجارة، وذلك لعدم توافر هاتين المادتين لدى المستوردين والتجار».

وأوضح في بيان ان «سعر صندوق الخميرة، وفقا لدراسة اعدتها وزارة الاقتصاد عن كلفة الرغيف، حدد بـ110 آلاف ليرة، في حين ان بعض التجار يبيعون الصندوق بسعر 140 الف ليرة، بإذن مسبق من وزارة الاقتصاد والتجارة»، سائلاً: «كيف يحدد سعر الخميرة في دراسة الوزارة بـ110 آلاف ليرة المتفق عليها مع الاتحاد، والوزارة نفسها تأذن ببيع الصندوق بـ140 الف ليرة، علما ان الخميرة اليوم غير متوافرة؟».

وطالب الاتحاد وزارة الاقتصاد والتجارة بـ»العمل على تثبيت اسعار المواد الاولية الداخلة في صناعة الرغيف، حرصا على استمرار عمل الافران وتأمين الخبز للمواطنين بسعر معقول وثابت»، مؤكّداً «عدم موافقة النقابات على زيادة سعر الطحين الذي سيؤدي حتما الى زيادة سعر ربطة الخبز، الامر الذي لا يمكن للافران وحدها تحمله في ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية والمعيشية التي تمر فيها البلاد».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.