الأمم المتحدة تدعو لإطلاق سراح جميع الأسرى والمحتجزين في اليمن لمواجهة كورونا

13

حثت الأمم المتحدة أطراف النزاع اليمني على إطلاق سراح جميع الأسرى والمحتجزين على وجه الاستعجال، نظرا لخطر تفشي فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» في البلاد.

وشدد المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، اليوم الجمعة، على أن الحاجة إلى إطلاق سراح جميع الأسرى والمحتجزين على خلفية النزاع بموجب الاتفاق المبرم بهذا الشأن أصبحت أكثر إلحاحا في ظل خطر الفيروس الجديد.

وتابع، «أصبحت الحاجة لإطلاق سراح جميع الأسرى والمحتجزين على خلفية النزاع في #اليمن بموجب التزامات الأطراف في اتفاق تبادل الأسرى أكثر إلحاحا بسبب خطر فيروس #كورونا الجديد. يجب على الأطراف اتخاذ الإجراءات اللازمة لتسريع إطلاق سراح الأسرى والسماح لهم بالعودة إلى منازلهم آمنين.»

كما أصدر غريفيث أمس بيانا أعرب فيه عن بالغ قلقه إزاء استمرار الأعمال القتالية بين جماعة «أنصار الله» الحوثية وقوات الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا والمدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية في محافظتي الجوف ومأرب، مشيرا إلى «الخسائر الفادحة التي يتكبدها المدنيون نتيجة لتلك الحملة وأثرها السلبي على فرص السلام وآفاقه».

وقال المبعوث: «في الوقت الذي يكافح فيه العالم لمحاربة الجائحة التي عمت أنحائه، يجب أن يتحول تركيز طرفي النزاع في اليمن بعيدا عن محاربة بعضهم البعض، وأن يركزا بدلا من ذلك على ضمان ألا يواجه السكان المدنيين مخاطر أعظم».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.