«الانتقالي الجنوبي» يدعو إلى اقتحام القصر الرئاسي في عدن

10

أعلن نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي هاني بن بريك النفير العام، امس الأربعاء، ودعا كل قواته إلى اقتحام قصر المعاشيق في عدن جنوب اليمن.

بعد الاعتداء على شعبنا الأعزل الذي أراد الاعتصام السلمي أمام قصر اليمامة – المعاشيق – تم استهدافه بالنيران الحية من مليشيات حزب الإصلاح الإرهابي وعليه بما التزمناه من الدفاع عن شعبنا فإننا نعلن النفير العام لكافة قواتنا الجنوبية للتداعي إلى قصر معاشيق لإسقاط مليشيات حزب الإرهاب

1 Banner El Shark 728×90

واتهم بن بريك في خطاب عبر التلفزيون، قوات حزب الإصلاح بالاعتداء على المشيعين في عدن، خلال مراسم تشييع قتلى الهجوم على قاعدة الجلاء في عدن الأسبوع الماضي.

وأفيد بأن الهجوم على المشيعين، قرب مقبرة القطيع التي تقع على مقربة من قصر المعاشيق في مديرية كريتر، أدى إلى سقوط قتيل وعدد من الجرحى، بينما شهدت المنطقة انتشارا عسكريا كثيفا لقوات الحرس الرئاسي التابع للرئيس عبد ربه منصور هادي.

وكانت اشتباكات دارت في كانون الثاني العام الماضي بين الحرس الرئاسي وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي حيث سيطر «الانتقالي» على المنطقة متوقفا عند محيط القصر الرئاسي. ولاحقا افيد عن اندلاع اشتباكات حول القصر الرئاسي اليمني عقب دعوة بن بريك لاقتحامه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.