البرلمان الأوروبي يصنّف روسيا «دولة راعية للإرهاب»

11

صوت البرلمان الأوروبي على نص يصف روسيا بأنها «دولة راعية للإرهاب» على خلفية هجومها على أوكرانيا، داعياً دول الاتحاد الأوروبي الـ27 إلى أن تحذو حذوه.

وفي النص الذي أقر في ستراسبورغ بأغلبية 191 صوتاً مقابل معارضة 58 صوتاً وامتناع 44 عن التصويت، وصف النواب الأوروبيون «روسيا بأنها دولة راعية للإرهاب ودولة تستخدم وسائل إرهابية».

وردت موسكو بغضب على قرار البرلمان الأوروبي. وكتبت ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية على تطبيق تيليجرام قائلة «أقترح تصنيف البرلمان الأوروبي راعيا للحماقة».

ورحب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي بقرار البرلمان الأوروبي.

وكتب في تغريدة على تويتر «يجب عزل روسيا على جميع المستويات ومحاسبتها من أجل إنهاء سياسة الإرهاب التي تتبعها منذ فترة طويلة في أوكرانيا وأنحاء العالم».

وحث زيلينسكي الولايات المتحدة ودولا أخرى على إعلان روسيا دولة راعية للإرهاب متهماً قواتها باستهداف المدنيين، وهو ما تنفيه موسكو.

ورفض وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن حتى الآن إدراج روسيا في تلك القائمة على الرغم من صدور قرارات من مجلسي الكونغرس تحثه على ذلك.

وتشمل قائمة وزارة الخارجية الأميركية حالياً للدول الراعية للإرهاب أربع دول هي كوبا وكوريا الشمالية وإيران وسوريا، ما يعني حظر الصادرات الدفاعية وفرض قيود مالية.

ومن بين دول الاتحاد الأوروبي، أقرت برلمانات أربع دول حتى الآن تصنيف روسيا دولة راعية للإرهاب وفقاً لخدمة الأبحاث البرلمانية الأوروبية، وتلك الدول هي ليتوانيا ولاتفيا وإستونيا وبولندا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.