الجاليات في أوروبا وأميركا وأوستراليا تلاقي الثورة الشعبية في لبنان

20

على إيقاع ما يحدث في سائر المناطق والمدن والبلدات اللبنانية، تحركت جاليات اللبنانيين في المغتربات والعواصم العالمية، وأقامت وقفات تأييد لانتفاضة الشعب اللبناني على زعمائه السياسيين، لعزلهم من سدة الحكم والسلطة.

ففي كندا تجمع عدد كبير من أبناء الجالية اللبنانية أمام القنصلية اللبنانية في كالغاري، وانطلقوا رافعين الأعلام اللبنانية واللافتات، ومطلقين الهتافات الداعية «لإسقاط المحاصصة الطائفية..». وساروا وصولاً إلى برلمان أدمنتون الكندي، حيث نفذوا وقفة احتجاجية تضامناً مع تظاهرات لبنان.

وتجمع عدد كبير من أبناء الجالية اللبنانية في ملبورن أمام مقر قنصلية لبنان، في وقفة تضامنية مع المتظاهرين في الوطن الأم. وحمل المتظاهرون الأعلام اللبنانبة ورددوا هتافات ضد الطبقة السياسية في لبنان. وفي دير مار شربل التابع للرهبانية الأنطونية في ملبورن أقيمت الصلوات تضامناً مع لبنان والشعب اللبناني.

واحتشد أبناء الجالية اللبنانية في سيدني، ونظموا تظاهرة في شارع مارتن بلايس وسط مدينة سيدني، رافعين الأعلام اللبنانية وشعارات التضامن مع الشعب اللبناني بفئاته كلها، في انتفاضته على حكامه. وقد شارك في التظاهرة أكثر من خمسة آلاف شخص من أبناء الجالية اللبنانية من مختلف الأعمار، ونسبة علية منهم من الشباب المولودين في أستراليا، بينهم عدد كبير من طلاب جامعة سيدني.

وردد المتظاهرون هتافات «الشعب يريد إسقاط النظام ومية بالمية كلن حراميه». وأكد المتظاهرون تضامنهم مع إخوتهم اللبنانيين المقيمين في لبنان، ومع حقهم في الحصول على أبسط حقوقهم الإنسانية الطبيعية.

1 Banner El Shark 728×90

ودعماً للشعب اللبناني، قام اللبنانيون في أرمينيا بوقفة تضامنية أمام السفاة اللبنانية في أرمينيا، رافعين شعار: «الشعب يريد اسقاط النظام».

في واشنطن نفذ أبناء الجالية اللبنانية وقفة تضامنية أمام السفارة اللبنانية، احتجاجاً على الوضع المعيشي الذي وصلت اليه البلاد، ورفعوا الأعلام اللبنانية واللافتات المطالبة ليس فقط برحيل الحكومة، بل بمحاسبة الفاسدين ومحاكمتهم.

وتظاهر عدد من الجالية اللبنانية في هيوستن في الولايات المتحدة الأميركية، تضامنا. وردد اللبنانيون المغتربون هتافات منددة بالحكومة وقالوا: «يا بيروت قومي قومي… بدنا نسقط الحكومة». وتجمع عدد من اللبنانيين في سان فرانسيسكو في ولاية كاليفورنيا الأميركية وشكلوا حلقات الدبكة، في تحرك داعم للمطالب اللبنانية في الشارع.

وفي العاصمة الفرنسية باريس تحدى اللبنانيون الأمطار والطقس البارد، وتظاهروا مرددين الشعارات الوطنية والنشيد الوطني تضامنا مع التظاهرات في لبنان. كذلك ينفذ اللبنانيون تحركات في الكثير من المدن الفرنسية والأوروبية.

وفي هولندا تجمع عدد كبير من أبناء الجالية أمام السفارة اللبنانية في أمستردام، مرددين الهتافات المنددة بالطبقة الحاكمة في بيروت، ورافعين الأعلام اللبنانية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.