الخازن للمعرقلين: توافقوا على حكومة إنقاذ أو ارحلوا

75

حذر عميد المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن، في بيان، من «مرض يلوح في الأفق أشد فتكا من وباء كوفيد 19، وأكثر هتكا من الإنهيار الإقتصادي وتهريب المخدرات وشبح المجاعة والإفلاس، ألا وهو تأقلم اللبنانيين والمسؤولين مع هذا الجو الملوث والموت البطيء».

ورأى أن «المستوى الإنحداري الذي وصل إليه لبنان في الداخل، وفي علاقاته الخارجية، بلغ حدا غير مسبوق (…) وناشد «المعرقلين ممن هم في السلطة الإنكباب فورا على الحوار والتوافق على حكومة إنقاذ منتجة يثق بها المجتمع الدولي، أو فليرحلوا ويفسحوا المجال أمام أهل الخير والنخب الوطنية لإعادة بناء الوطن، وإصلاح ما فُسد وإسترجاع ما نهب، فبين اللبنانيين وفرة حية من الأكفياء والإصلاحيين الشرفاء».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.