الخطيب استقبل البستاني ووفوداً: لاستكمال تطبيق اتفاق الطائف

14

الشرق – طالب نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى العلامة الشيخ علي الخطيب، اثناء استقباله  في مقر المجلس، النائب فريد البستاني، بـ»استكمال تطبيق اتفاق الطائف وإقرار قانون انتخابي خارج القيد الطائفي»، وأكّد  أن «النظام الطائفي لم يحفظ المسلمين ولا المسيحيين وهو سبب الأزمات المتلاحقة التي عصفت ولا تزال بوطننا (…)»،

وأكد ان «المشروع الصهيوني يستهدف المسلمين والمسيحيين على السواء، فبعد أن هجّرهم من فلسطين عمل على تخريب سوريا والعراق خدمة للكيان الصهيوني الذي يرتكب المجازر في فلسطين ويهجّر المسيحيين والمسلمين منها ولا يوفّر الكنائس والمساجد في عدوانه التدميري».

أما البستاني، فقال انه يوافق الشيخ الخطيب الرأي بوجوب «الحفاظ على اتفاق الطائف الذي كان لخلاص لبنان (…)»، وقال: «انا كابن للجبل وابن دير القمر أقول إن العيش المشترك بين المسلمين بمختلف مذاهبهم هو عصب الجبل وهذا هو التعايش».

واستقبل الخطيب فاعليات تربوية وشخصيات وكتابا ووفودا.

من جهة ثانية، توجه الخطيب في بيان، إلى «قيادة المقاومة وذوي الشهداء، مؤكدا أن «الشهداء فخر الأمة ومجدها، وهم الأحياء عند ربهم والشاهدون على جبروت العدو الصهيوني الذي يسجل قادته أفظع المجازر التي تنتهك فيها حرمة الإنسان والأديان والأوطان».

على صعيد آخر، يؤدي الشيخ علي الخطيب صلاة عيد الأضحى، ويلقى خطبة العيد، الثامنة من صباح الإثنين في 17 الحالي، في مسجد الإمام الصادق – مستديرة شاتيلا».

واعتذر عن عدم تقبل التهاني بالعيد، نظرا إلى الظروف الصعبة التي تعيشها المنطقة ومواساة لأهلنا في لبنان وفلسطين».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.