الخطيب: مشروعنا ليس طائفياً ولا شيعياً مهما حاولوا أن يشوّهوا صورتنا

5

الشرق – أحيت حركة «أمل» – إقليم بيروت، الليلة العاشورائية الثالثة في باحة عاشوراء في معوض، في حضور نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى العلامة الشيخ علي الخطيب الذي ألقى كلمة من وحي المناسبة، وقال: «(…) نحن لسنا عنصريين بل نؤمن بالإنسان وبالحوار، كما اننا ندعو الى الحوار والتفاهم وندعو إلى مواجهة الظالم وإلى الاستشهاد في سبيل الوطن وفي سبيل المعتدى عليهم الذين يشكلون اليوم غالبية الشعب اللبناني».

أضاف: «مشروعنا ليس طائفيا وليس شيعيا مهما حاولوا أن يشوهوا صورتنا(…) يريدون أن يلقوا بفشلهم علينا عندما لم يستطيعوا أن يبنوا دولة ولم يستطيعوا أن يدافعوا عن لبنان وعن شعبه».

ولفت الى ان «العدوان على الجنوب لم يكن عدواناً على الجنوب فقط، بل على سيادة لبنان، فلماذا ترفضون الحوار الذي دعا إليه الرئيس نبيه بري؟ وما يجري ليس بمنطقي، تحدثوا الينا وتحاوروا معنا. لكنهم لا يريدون بناء دولة، نحن مع الكيانية الموضوعية لأسباب موضوعية ايمانا بوحدة لبنان وشعبه (…)».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.