الرئيس الصيني يبدأ زيارة للسعودية والبيت الأبيض يحذّر من محاولات بكين للهيمنة على العالم

40

وصل الرئيس الصيني شي جين بينغ، امس، إلى العاصمة السعودية الرياض في زيارة رسمية إلى المملكة بدعوة من الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، بينما وصف البيت الأبيض الزيارة بأنها «مثال على محاولات بكين بسط نفوذها في أنحاء العالم».

وكان في استقبال الرئيس الصيني في مطار الملك خالد الدولي أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز، ووزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله، وعدد من المسؤولين السعوديين والسفير الصيني في الرياض.

وأعرب الرئيس الصيني، عن سعادته بزيارة السعودية، مرة أخرى بعد 6 سنوات، وحضور القمة الصينية العربية الأولى، والقمة الأولى للصين ودول الخليج، تلبية لدعوة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود. وقال في كلمة لدى وصوله مطار الملك خالد الدولي بالرياض:» يطيب لي بهذه المناسبة أن أتقدم نيابة عن الصين حكومة وشعباً، بأخلص التحيات وأطيب التمنيات للسعودية الصديقة حكومة وشعباً».

وتابع:»تربط الصين والسعودية علاقة وثيقة من الصداقة والشراكة والأخوة، على مدى الـ32 سنة التي مضت على إقامة العلاقات الديبلوماسية بينهما».

ولفت إلى أن «التعاون العملي بين البلدين حقق نتائج مثمرة في المجالات كافة، ويحافظ الجانبان على التواصل والتنسيق الوثيقين في الشؤون الدولية والإقليمية».

وأوضح: «بعد إقامة علاقات الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين في عام 2016، أقود أنا وخادم الحرمين الشريفين العلاقات الثنائية لتحقيق تطور كبير، الأمر الذي عاد بالخير على الشعبين، وأسهم بقوة في تعزيز السلام والاستقرار والازدهار والتنمية في المنطقة».

وبين أنه سيبحث خلال الزيارة مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان على نحو معمق العلاقات الثنائية والقضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك، والعمل سوياً على تخطيط تطور العلاقات الصينية السعودية».

واختتم بقوله: «أتطلع إلى حضور القمة الصينية العربية الأولى والقمة الأولى للصين ومجلس التعاون لدول الخليج العربية، للعمل مع قادة الدول العربية ودول مجلس التعاون الخليجي على الارتقاء بالعلاقات الصينية – العربية والعلاقات الصينية الخليجية إلى مستوى جديد».

ووفقا لوكالة الأنباء السعودية (واس) ستُعقد خلال الزيارة قمة سعودية – صينية برئاسة الملك السعودي ورئيس الصين، ومشاركة ولي العهد محمد بن سلمان.

ومن المقرر أن تستمر زيارة الرئيس الصيني 3 أيام، وسيشارك خلالها في قمتين، خليجية – صينية وعربية – صينية، يحضرهما قادة دول المنطقة.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية أنه من المتوقع أن يوقع الوفد الصيني اتفاقات مع الرياض هذا الأسبوع بقيمة 30 مليار دولار، فضلا عن اتفاقيات مع دول عربية أخرى.

وتعليقاً على زيارة الرئيس الصيني للسعودية، قال البيت الأبيض إن زيارة شي للسعودية «مثال على محاولات الصين بسط نفوذها في أنحاء العالم»، مشدداً على أنها لن تغير سياسة الولايات المتحدة تجاه الشرق الأوسط.

وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض جون كيربي للصحافيين إنه من المؤكد أن جولات الرئيس شي ليست مفاجأة، لكن الولايات المتحدة تركز على شراكتها في المنطقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.