الراعي عرض مع رشدي دعوته لعقد مؤتمر دولي

15

استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، أمس في الصرح البطريركي في بكركي، نائبة المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان والمنسقة المقيمة ومنسقة الشؤون الانسانية الدكتورة نجاة رشدي، وتم عرض للأوضاع العامة في لبنان والمنطقة.

وأوضحت رشدي أن الزيارة «تأتي في سياق دعوة البطريرك الراعي لعقد مؤتمر دولي من أجل لبنان»، وانها استمعت الى آرائه في هذا السياق، معربة عن «وقوف الأمم المتحدة دائما الى جانب لبنان الذي هو عضو مؤسس فيها».

من جهة ثانية تسلمت رشدي من وفد  تكتل «الجمهورية القوية» ضم: جورج عقيص، فادي سعد، عماد واكيم وماجد إدي أبي اللمع،  عريضة موقعة من نواب التكتل، بصفتهم النيابية، لمطالبة الأمين العام أنطونيو غوتيريش بتشكيل لجنة تقصي حقائق دولية في انفجار مرفأ بيروت، وذلك بحسب بيان «للقوات»، «استكمالا للسعي الذي يقوم به الحزب منذ اللحظة الأولى لوقوع فاجعة الانفجار، وبهدف معرفة الحقيقة كاملة عنه، ولانعدام الثقة لدى الناس بالتحقيق المحلي وبتمكنه من كشف الحقيقة كما هي، لا سيما في ظل العراقيل التي يتعرض لها».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.