الراعي: لبنان بحاجة للعودة الى الحياد والعيش المشترك

15

استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، في الصرح البطريركي في بكركي، سفيرة الولايات المتحدة الأميركية في لبنان دوروثي شيا، التي عرضت لآخر المستجدات في لبنان والمنطقة، مؤكدة وقوف بلادها الى جانب الشعب اللبناني خصوصا في هذه الظروف العصيبة التي يمر بها.

من جهته، شكر الراعي للولايات المتحدة «دعمها للبنان على كافة الصعد وخصوصا ما تقدمه للجيش اللبناني الذي يحتاج الى دعم من الداخل والخارج، وهو المؤتمن على امن البلاد وسيادتها»، مؤكدا على «حاجة لبنان للعودة الى طبيعته والى هويته الاصلية القائمة على الحياد وعلى نموذج العيش المشترك والمشاركة المتوازنة في الحكم والادارة بين المسلمين والمسيحيين»، شاجبا «كل أشكال انتهاك هذا العيش وهي غريبة عن لبنان وعن تاريخه ودستوره وميثاقه الوطني».

وبعد الظهر، استقبل الراعي بطريرك السريان الانطاكي مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان، وكان عرض لقضايا كنسية واجتماعية ووطنية.

بعد ذلك، التقى النائب سامي فتفت الذي عرض معه للهواجس السياسية وفي مقدمها الانتخابات النيابية والرئاسية المقبلة.

ومساء، استقبل الراعي وفدا من الهيئة الادارية للمجلس العام الماروني برئاسة المهندس ميشال متى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.