الرفاعي حذّر من الرشى الانتخابية: الصوت أمانة تسلّم لكل صاحب كفاءة

14

أعرب مفتي بعلبك الهرمل السابق الشيخ بكر الرفاعي عن أسفه لمقتل مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة، معتبرا في تصريح أن «الاحتلال ضاق ذرعاً بسلاح الكلمة والموقف، وهي عملية اغتيال معدة وموصوفة».

وأكد ان «الانتخاب حق مشروع لكل مواطن، ولكننا نحذر من الرشى الانتخابية، لعن الله الراشي والمرتشي والساعي بينهما، فهذه رشوة وشهادة زور وخيانة لله ورسوله والمؤمنين وبيع للوطن ومستقبل الأجيال».. وقال: «من اقترع عصبية فهو جاهلي ومن اقترع من أجل المال فهو دنيء ومن اقترع لأجل المصلحة الخاصة فهو أناني. المنافسة مشروعة ومن خلال الرؤى والبرامج لا من خلال الافتراء أو نشر الأشاعات، والصوت أمانة تسلم لكل صاحب خبرة وكفاءة وحسن إدارة للشؤون العامة».

وختم الرفاعي: «يوم الاثنين هو يوم جديد، تنتهي المناسبة الانتخابية، ولا ينبغي أن يترتب عن ذلك مواقف أو مندرجات سلبية فالهدف هو الخدمة العامة واصلاح الوضع المنهار والأمل بمستقبل يخلو من الفاسدين».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.