«الريجي» تتسلّم محاصيل التبغ في 10 مراكز بالنبطية وصور

27

باشرت ادارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية في عدد من المراكز المعتمدة في منطقة صور تسلم محصول التبغ من المزارعي.

ففي مركز بلدة صريفا الذي يعد اكبر مركز في قضاء صور، سلم المزارعون محاصيلهم في أجواء من الهدوء والتدابير الوقائية من فيروس كورونا، حيث اعدت ادارة المركز جدول استلام متباعد بين البلدات لتخفيف الازدحام.

واعتبر الخبير في تقييم جودة التبغ في المركز حسان سبيتي، ان «المزارع اللبناني معطاء، وان عملية الاستلام تسيير وفق المقرر الاداري لها من ادارة الريجي برئاسة رئيس مجلس الإدارة المدير العام المهندس ناصيف سقلاوي».

وقال المزارع خضر محيش: «عملية التسليم تجري بطريقة سليمة، ولكن كنا نتمنى زيادة سعر الكيلو بسبب الغلاء الفاحش والازمة الاقتصادية التي يعيشها لبنان».

اما المزارع العبد عسكر فقال: «دائما ادارة الريجي تكون السباقة للعناية بالمزارع، وهي قد اعطت زيادة خمسين في المئة على المبلغ الاساسي وهي عبارة عن مساعدة للمزارع ونحن نشكركم على هذا العمل».

ورأى المزارع احمد حسين ان «شتلة التبغ تشكل عاملا مساعدا كبيرا للمزارع في الجنوب، وهي دعامة اقتصادية مميزة نأمل دعمها والمحافظة عليها بظل الازمة التي نعيشها. وعليه تستمر عمليات التسليم حيث سيتقاضى المزارع المبالغ المالية المقررة من البنوك والمصارف المعتمدة، دون العودة الى التدابير المالية التي يشهدها لبنان».

وفي النبطية، بدأ  تسلم محصول التبغ من المزارعين  في مركز الريجي، حيث تولت لجنتان تسلم المحصول من أهالي بلدتي يحمر الشقيف وكفرتبنيت.

وتابع نائب رئيس الاتحاد العمالي العام رئيس اتحاد نقابات العاملين في زراعة التبغ  حسن فقيه عملية تسلم الريجي لمحصول التبغ في الجنوب. وقال في تصريح له: «بدأت عملية شراء المحصول في الجنوب بالتعاون بين إدارة الريجي ونقابة مزارعي التبغ حسب الاتفاق وبروحية إيجابية بزيادة 50 في المئة على أسعار العام الماضي للتعويض على المزارعين نتيجة الخسائر التي لحقت بهم نتيجة انهيار العملة الوطنية وارتفاع أسعار المبيدات والسماد، الأمور ماشية بالشكل الطبيعي والتعاون قائم على أشده».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.