السيد جورج مارون يحارب «كورونا» بصناعة لبنانية عصرية

299

لم يقف السيد جورج مارون الآتي من دول الاغتراب بعد تجارب اكثر من ناجحة في مجالات الانتاج والميديا، مكتوف اليدين أمام البطالة التي تجتاح بلده لبنان بل سارع الى استثمار اليد اللبنانية العاملة في اختراع يندرج في قائمة مكافحة فيروس كورونا الذي سبب أسوأ كارثة صحية في العصر الحديث اودت بحياة عدد كبير من الاشخاص من مختلف الاعمار في كل انحاء العالم .

صنع في لبنان هدف بمثابة تحدي أرده مارون في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة التي يشهده بلده فكانت فكرة منتج هو عبارة عن حمالة آمنة للقناع الطبي الذي يتم استخدامه للوقاية من فيروس كورونا و قد حصل على براءة نموذج صناعي في هذا الاطار من الجهات اللبنانية المختصة و كانت الخطوة بمثابة دعم مباشر لليد العاملة والصناعة اللبنانية الى جانب المساهمة الفعلية في المعركة الصحية ضد فيروس كورونا كون اختراعه يحمي القناع من التقاط الفيروسات عموماً .

القينا الضوء على أختراع السيد جورج مارون في الحوار التالي معه.

حصلت على برأة اختراع في لبنان في ظل الازمات التي تشهدها البلاد؟

من الطبيعي ان تكون هناك خطوة نحو دعم اليد اللبنانية العاملة من منطلق المساهمة في محاربة فيروس كورونا ، لذا حصلت فعلاً على برأة اختراع لحمالة القناع الطبي الذي صنعته وفق المعايير العالمية العالية وبمواد اتيت بها من الخارج لكن التصنيع و العاملين في هذا الاطار كانا في لبنان .

ماهو الهدف من حمالة القناع؟

الهدف هو حماية القناع من الفيروسات عامة في حال قرر واضعه نزعه او الاستراحة منه خلال وجوده في عمله او اي مكان اخر فتكون الحمالة وسيلة مضمونة للانسان كي يحافظ على نظافة قناعه بشكل مرن وعصري وغير تقليدي .

سبق ان كان لك اطلاع على تفاصيل فيروس كورونا ؟

بالفعل حصلت على دورة في العام 2020 عن تفاصيل وهوية فيروس كورونا ودورة اخرى حول كيفية التصرف مع هذا الوباء العالمي ، وهنا ولدت فكرة تعقيم القناع والحفاظ على نظافته خلال استخدامه في يومياتنا .

هل صنعت هذا الاختراع بشكل كامل في لبنان؟

طبعاً بعد ان مررت بصعوبة حين فقدت اوراق براءة الاختراع في وزارة الاقتصاد .

الم يصبح هذا المنتج في الاسواق؟

الهدف من المنتج ليس الاسواق بل دعم اللانتاج اللبناني كي تعود كلمة صنع في لبنان الى الصدارة رغم كل الصعوبات التي يواجهها البلد ، دعم هذا المنتج اتى من بعض الجهات منها مستشفى اوتيل ديو ويجب تعميم هذه التجربة على مستوى المؤسسات العامة والخاصة والصحية كي تستمر الفكرة في تدعيم اليد العاملة اللبنانية مع مجهودي الخاص .

تسويق هذه الحمالة الطبية ممكن ان يتحول الى مشروع دعم وطني من قبل وزارتي الصحة والسياحة مثلاً؟

حصلت على مباركة من وزارة السياحة وارى ان هذا المنتج ممكن ان يتم استخدامه في اكثر من قطاع صحي او اقتصادي او سياحي مع وضع الكود الخاص بشهادة التطعيم الصادرة عن وزارة الصحة او وضع كود المطاعم او شعارات الشركات او القرى او علم لبنان .

ممكن ان تقدمه المطاعم كهدية لروادها ؟

ممكن في حال وضع كود قائمة الطعام عليه و يصبح بمتناول الجميع. يتابع : المنتج ممكن ان يدخل على خط الانماء ضمن حملات تخدم القرى او اطفال مرضى السرطان عبر حصول على كميات من الحمالات الطبية يعود ريعها لخدمات انسانية وبيئية او حياتية عامة .

انت اصبت بفيروس كورونا ؟

اجل بعد جولات قمت بها للتعريف عن المنتج اصبت بالفيروس وسأخضع لعملية نتيجة هذه الاصابة بعد ايام، لكن متابعة المنتج لن تتوقف وهناك عزيمة للمضي قدماً نحو اوسع انتشار للاختراع الذي بات ضرورة في يومياتنا.

لابد من ان يشمل هذا المنتج المدارس؟

للمدارس الاولوية في الحصول على المنتج كي يبقى قناع الطالب نقي وبعيد عن اي بكتيريا او فيروس .

كيف يمكن التواصل معكم للحصول على المنتج ؟

لدى صفحات تسويقية على موقعي فايسبوك وإنستغرام و هما

INSTA / mask_holder_gadget

FACEBOOK /Mask Holder Gadget

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.