المؤتمر التنفيذي 2020 لـ«غلوب مد» استراتيجية النمو والتوقعات المستقبلية

12

عقدت مجموعة «غلوب مد» المجموعة الرّائدة في إدارة منافع الرعاية الصحيّة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مؤتمرها التنفيذيّ الأول لهذا العام في فندق «هيلتون بيروت متروبوليتان بالاس» في لبنان على مدى يومين، في حضور المدراء العامين لشركات المجموعة الإثني عشر والفريق التنفيذي من مختلف شركات المجموعة.

وعرض المؤتمر أبرز الخطط الاستراتيجيّة التي تهمّ شركات «غلوب مد» والمجموعة، كما شكّل الحدث «فرصة لتوحيد رؤية الشركة من أجل الحفاظ على مكانة «غلوب مد» الرائدة في قطاع التأمين الصحّي والرعاية الصحيّة، مكانة نجحت في تطويرها على مرّ العقود الثلاثة الماضيّة» بحسب بيان المجموعة.

كذلك تم وضع خطط استراتيجية رئيسيّة تشمل مواصلة الشركة مسارها في التحوّل الرقمي، والذي يتمحور حول الانتقال من نظامها الإلكتروني الحالي إلى نظام «فينيكس» الرائد. استناداً إلى المعرفة الفنية والتقنية لـ»غلوب مد» وخبرتها المعمّقة في مجال إدارة منافع الرعاية الصحيّة TPA ، سيوفر نظام «فينيكس» الرائد تقنيات تكنولوجية حديثة من خلال بوابات إلكترونيّة مخصّصة لكل جهة من الجهات الضامنة المتعاقدة معها بما يضمن النجاح المستمر في توفير أرقى معايير الخدمة للجهات الضامنة المتعاقدة معها والمؤمّنين لديهم.

كما كشف المؤتمر النقاب عن رؤية «غلوب مد» الاستراتيجية لإدارة المخاطر كجزء من خطط استمرارية العمل المرنة التي تعتمدها الشركة. حدّدت الرؤية الركائز الرئيسية في إدارة المخاطر بهدف ضمان استمرارية العمليات المتعلقة بالجهات الضامنة المتعاقدة مع «غلوب مد» والمؤمَّنين لديهم من دون أي إنقطاع في حال وقوع أي حدث طارئ.

كذلك جرى عرض للخدمات الصحية الدوليّة التي تقدمها «غلوب مد» من خلال تواجدها البارز في دول المنطقة حيث تمّ الكشف عن الرؤية الجديدة التي تهدف لتوفير أرقى تجربة للمرضى المؤمّنين في المنطقة ومن حول العالم.

في ختام المؤتمر، تم عرض للقوانين المرتبطة بالمعاملات الإلكترونية وحماية البيانات الشخصية الصادرة في دول المنطقة حيث تعمل  «غلوب مد». وتمت مناقشة سُبل تطبيقها العملية لتسهيل تجربة العملاء والمستخدمين من خلال الانتقال من استعمال الوسائل الورقية إلى الوسائل الإلكترونيّة غير الورقيّة في التعامل في ما بينها إضافةً إلى الامتثال لكافة التدابير الأمنية اللازمة أثناء معالجة البيانات الشخصية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.