الملك سلمان يشكر البحرين والكويت لتضامنهما

بن فرحان: الأزمة مع لبنان سببها حزب الله

38

شكر الملك سلمان بن عبد العزيز في اتصال هاتفي ملك البحرين حمد بن عيسى وأمير الكويت نواف الاحمد الجابر الصباح على موقف بلديهما تجاه تصريح وزير الاعلام اللبناني جورج قرداحي ما يؤكد وحدة دول مجلس التعاون الخليجي.

قال الأمير فيصل بن فرحان آل سعود وزير الخارجية السعودي  السبت إن أحدث أزمة مع لبنان ترجع أصولها إلى التكوين السياسي اللبناني الذي يعزز هيمنة جماعة حزب الله المسلحة المدعومة من إيران ويتسبب في استمرار عدم الاستقرار.

وقال الأمير فيصل في مقابلة عبر الهاتف «أعتقد أن القضية أوسع بكثير من الوضع الحالي… أعتقد أن من المهم أن تصيغ الحكومة في لبنان أو المؤسسة اللبنانية مسارا للمضي قدما بما يحرر لبنان من الهيكل السياسي الحالي الذي يعزز هيمنة حزب الله».

وأضاف أن هذا النظام «يضعف مؤسسات الدولة داخل لبنان، بما يجعل لبنان يواصل السير في مسار يتعارض مع مصالح الشعب اللبناني».

وقال الوزير، متحدثا من روما حيث يشارك في قمة دول مجموعة العشرين، «ليس لنا رأي في الحكومة في لبنان. ليس لنا رأي فيما إذا كانت ستبقى أم ​​ستذهب… الأمر متروك للشعب اللبناني».

وقالت مصادر لرويترز إن المملكة طلبت مساعدة واشنطن في تعزيز دفاعاتها في مواجهة ضغوط أميركية مكثفة لإنهاء الحصار المفروض على الموانئ اليمنية والذي يقول الحوثيون إنه يمثل إحدى العقبات أمام إجراء محادثات لوقف إطلاق النار.

وقال وزير الخارجية السعودي «لذا أنا أختلف مع هذا التوصيف (للعلاقات المتوترة). أعتقد أنه عندما يتعلق الأمر باليمن، فنحن نتفق مع الولايات المتحدة؛ كلانا يدعم وقف إطلاق نار شامل، وكلانا يدعم عملية سياسية لتسوية النزاع».

وأضاف الأمير فيصل «أعتقد أنه من الواضح أن المملكة ملتزمة بوقف إطلاق النار، والأمر متروك للحوثيين ليقرروا التوقيع على ذلك، ولن نربط أي مناقشات حول قدراتنا الدفاعية بوقف إطلاق النار».

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.