بري بحث مع مولوي في الأوضاع الأمنية وعزى القيادة الإيرانية بـ”شهداء القنصلية”

14

استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة، وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال القاضي بسام مولوي، حيث تم عرض للأوضاع العامة والمستجدات السياسية والأمنية.
واستقبل بري ممثلة هيئة الأمم المتحدة للمرأة في لبنان جيلان المسيري.
على صعيد آخر، أبرق بري الى كل من: قائد الثورة الإسلامية الإيرانية الامام السيد علي الخامنئي والرئيس إبراهيم رئيسي ورئيس مجلس الشورى في الجمهورية الإسلامية الإيرانية محمد باقر قاليباف، مدينا ومستنكرا الغارة الإسرائيلية على القنصلية الإيرانية في دمشق ومعزيا بشهداء العدوان الذي “أدى إلى ارتقاء كوكبة من المجاهدين الأبرار الذين نذروا أنفسهم على مدى عقود لدعم ونصرة قضايا المستضعفين فقضوا شهداء غيلة وغدرا”، واصفا اياه بالجبان”، وقال: “إننا إذ نستنكر وندين هذا العدوان الغاشم الذي يؤكد بما لا يقبل الشك أن الكيان الإسرائيلي ومن خلال جرائمه وعدوانه المتواصل العابر لحدود الدول وسيادتها يمثل نموذجا فاضحا لإرهاب الدولة المنظم”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.