بعد مساهماتها في مكافحة جائحة كورونا لقب فخري إسباني للسفيرة وفاء بن خليفة

70

بمبادرة طيبة من مهرجان Spinish Arab Fashion والسيدة سمية إقبيب وبرعاية الأميرة الفرنسية HRH Princess Beatrice of Orleans وبحضور الأميرة الإسبانية HRH Princess Ana Maria Al Senusi اختار القصر الملكي التاريخي رويال كازينو دي مدريد تكريم سفيرة النوايا الحسنة في منظمة (إمسام) العالمية سيدة الأعمال السعودية وفاء بن خليفة ومنحها شهادة تقدير ولقب سفيرة لمؤسسة فن وثقافة بلا حدود. كما تم منح بن خليفة لقب سفيرة النوايا الحسنة من المؤسسة نفسها نتيجة التقديمات الخيرية التي قامت بها منذ بداية جائحة كورونا ومساعدتها العديد من الجمعيات والأفراد في أوج هذه المحنة التي عصفت بالعالم بأسره. وفاء بن خليفة شكرت السيدة سمية إقبيب على هذا التكريم الذي كان مرفقاً بلوحة لها تحمل توقيع أشهر الرسامين في إسبانيا، ووعدت السفيرة بالمزيد من التقديمات الخيرية انطلاقاً من قناعة حب العطاء ومساندة من هم بحاجة للعون في مرحلة شديدة الصعوبة في أكثر من دولة عربية وأجنبية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.