تجديد العلاقات بين الإمارات وإيران

«الذرية»: لم نتمكّن من الاتفاق مع طهران

10

أعلن علي باقري كني نائب وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية   «بعد السفر إلى دول المنطقة،  أجريت لقاءا وديا مع الدكتور محمد أنور قرقاش، المستشار الديبلوماسي لرئيس دولة الإمارات، ووزير الدولة خليفة شاهين المرر، واتفقنا على فتح فصل جديد في العلاقات بين البلدين». وبحث المسؤولان العلاقات بين الإمارات العربية المتحدة وجمهورية إيران الإسلامية، وأكدا على أهمية تعزيزها على أساس حسن الجوار والاحترام المتبادل في إطار المصالح المشتركة. كما بحثا العمل على تحقيق المزيد من الاستقرار والازدهار في المنطقة، وتنمية العلاقات الاقتصادية والتجاربة بين البلدين الجارين. وتناول اللقاء أيضا بحث التطورات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

في اليوم الأول من اجتماع مجلس محافظي الوكالة في فيينا. أعلن مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافاييل غروسي عقب يوم من عودته من طهران «كانت المحادثات بنّاءة لكننا لم نتمكن من التوصل إلى اتفاق رغم كلّ جهودي»،

وبحسب الوكالة الذرية: هناك مسائل عالقة، تتمثل في وضع أربعة مواقع غير معلنة رصدت فيها مواد نووية، ما يطرح مشكلة أيضا.كما ان معاملة المفتشين تثير قلقا أيضا حيث تعرض عدد منهم «لتفتيش مبالغ به من قبل عناصر أمن».

والتقى غروسي  في طهران، رئيس المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية محمد إسلامي، ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان.

لكن بسبب نتيجة المشاورات، ألغى في اللحظة الأخيرة تصريحا صحافيا كان مرتقبا مساء الثلاثاء عند عودته الى مطار فيينا.

وحذر المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية قائلا «نحن نقترب من النقطة التي لن اتمكن فيها بعد الآن من ضمان استمرارية المعلومات» حول البرنامج النووي الايراني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.