تمرد المخابرات السودانية على الدولة

15

اتهم قائد قوات الدعم السريع ونائب المجلس السيادي في السودان، الفريق محمد حمدان دقلو، المدير السابق لجهاز الأمن والمخابرات، صلاح قوش، بالوقوف وراء التمرد في الخرطوم.

وقال دقلو، في مؤتمر صحافي عقده امش في عاصمة جنوب السودان جوبا، حول الأحداث في الخرطوم، إن قوش يقف وراء «مخطط تخريبي» يتمثل بتمرد عدد من عناصر هيئة العمليات لجهاز المخابرات.

ومن جهتها  قالت الحكومة ان الوضع تحت السيطرة الكاملة للجيش السوداني.

اندلعت اشتباكات بين الشرطة العسكرية وجنود هيئة العمليات بجهاز المخابرات العامة السوداني امس، في منطقة كافوري بالخرطوم بحري وفي مناطق أخرى بالعاصمة السودانية.

ووقع تبادل إطلاق النار بعد وقفات احتجاجية من الهيئة في ثلاثة من مواقعها، حيث طالب فيها المحتجون بحقوق ما بعد الخدمة، وذلك بعد قرار تسريحهم من جهاز المخابرات، ورفضهم خيار الالتحاق بقوات الدعم السريع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.