جمعية التجار تلتقي سلامة: بشّرَنا بتحسّن السيولة والملاءة

48

في إطار اللقاءات الدورية بين الجانبين، زار وفد من جمعية تجار بيروت برئاسة رئيسها نقولا شماس، حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، و«كان اللقاء صريحاً، مفيداً وبالتالي منتجاً» بحسب ما كشف شماس لـ«المركزية» حيث قال: «بدأ الحاكم اللقاء بعرض مُسهَب للوضع المالي والنقدي والاقتصادي في لبنان، معتبراً أن الخروج من هذه الأزمة على رغم حديّتها وصعوبتها ومعاناة الأُسَر والمؤسسات اللبنانية… لايزال ممكناً. إذ تبيّن الأرقام أن احتياطي مصرف لبنان من العملات الأجنبية حتى اليوم لايزال في حدود 16 ملياراً و350 مليون دولار، في حين أن احتياطي الذهب في حدود الـ18 ملياراً. فإن هذه «الخميرة» قادرة على المساعدة في إخراج البلاد من أزمتها وتفادي الانهيار الكبير».

ولفت شماس إلى أن «خريطة الطريق بالنسبة إلى الحاكم سلامة تكمن في التعميم الرقم 154 والذي تبلغنا أمس (الاول) أن السواد الأعظم من المصارف التزم بمندرجاته لاسيما لجهة الرسملة والسيولة… وهذا دليل على أن أصحاب المصارف والمساهمين ملتزمون فعلاً بإكمال المسيرة وبذل الجهود وبالتالي لن يدعوا المؤسسات المصرفية تنهار بل على عكس ذلك… إنها خطوة إيجابية على طريق «الألف ميل».

ونقل شماس عن سلامة طمأنته إلى أنه «من الآن وصاعداً ستتحسّن مؤشرات السي ولة والملاءة في القطاع المصرفي على المدى المتوسّط، وذلك بإعادة مزاولة النشاط المصرفي إلى أن يصبح طبيعياً»، معتبراً أن «بداية الحل من الناحية النقدية والمالية هي في الـFresh Money  .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.