جنبلاط: أين الخطة الإقتصادية وهل نسي «سيدر»؟

9

غرد رئيس «الحزب التقدمي الإشتراكي» وليد جنبلاط عبر حسابه على «تويتر»: «‏لكن السؤال الأهم إلى جانب أزمة الكورونا أين هي الخطة الاقتصادية الإصلاحية للحكومة أم لا زلنا في موقع الحجر باتخاذ أي قرار ابتداء من قطاع الكهرباء. هل نسيت توصيات cedar والتوصيات التقنية لصندوق النقد الدولي بالإصلاح وقد نضع في الأولويات دعم جيش المحتاجين والعاطلين عن العمل». وفي تغريدة أخرى، قال «تلجأ بعض البلديات إلى قطع الطرقات وإقامة حواجز الذي هو نوع من الأمن الذاتي الأمر الذي قد يسبب مشاكل عديدة. أفضل طريقة ان تتولى قوى الأمن والجيش فتح تلك الطرقات وان يزداد التشديد على الذين يخالفون تعليمات حظر السير. لذا أعود وأنادي بحال طوارئ مع تنظيم حاجات المواطن الأساسية».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.