حب الله يبدي الاستعداد لإخضاع وزارة الصناعة للتدقيق الجنائي

102

قال وزير الصناعة في حكومة تصريف الأعمال عماد حب الله في تغريدة على حسابه على «تويتر»: «ليبدأ التدقيق الجنائي اليوم قبل الغد ويشمل كل الدولة».

وأرفق التغريدة بكتاب لرئيس حكومة تصريف الاعمال حسان دياب يعلن فيه استعداد وزارة الصناعة والمؤسسات المرتبطة بها للتدقيق المذكور وتقديم التسهيلات بهذا الخصوص.

وجاء في الكتاب: «التزاماً منّا بقرار مقام مجلس النواب الصادر خلال الاسبوع الماضي والمتعلق بالتدقيق الجنائي في مختلف الادارات العامة والمؤسسات العامة، نرفع اليكم كتابنا هذا للافادة عن استعداد وزارة الصناعة والمؤسسات المرتبطة بها: مؤسسة المقاييس والمواصفات اللبنانية ومعهد البحوث الصناعية والمجلس اللبناني للاعتماد لكي نكون الادارة الاولى الخاضعة للتدقيق المذكور وتقديم كل ما يلزم من تسهيلات ومعلومات ومستندات تسهم بتحقيق المطلوب، مع التمني باتخاذ الإجراءات اللازمة لذلك. علماً أن الوزارة وبشفافية تامة تعلن عن جميع أنشطتها وموازناتها ونفقاتها وقراراتها على موقعها الالكتروني التزاماً منها بقانون حق الوصول الى المعلومات.»

وأرسلت نسخة من الكتاب إلى كلّ من مجلس النواب ووزارة المالية ومعهد البحوث الصناعية ومؤسسة المقايييس والمواصفات اللبنانية والمجلس اللبناني للاعتماد.

من جهة أخرى التقى  حب الله أمس نائبي رئيس جمعية الصناعيين زياد بكداش وجورج نصراوي، في حضور المدير العام للوزارة داني جدعون.  وناقش المجتمعون أموراً صناعية وشؤون معهد البحوث الصناعية وبرنامج إنجازات البحوث الصناعية (ليرا) وتحويل البرنامج إلى مؤسسة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.