دوري أبطال أوروبا لكرة القدم نابولي وليفربول في صدام ناري مبكر

12

يبدأ ليفربول الإنكليزي حملة الدفاع عن اللقب الذي توج به الموسم الماضي على حساب مواطنه توتنهام، بمواجهة متجددة اليوم  الثلاثاء مع مضيفه نابولي الإيطالي في الجولة الأولى من مسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم.

على ملعب «سان باولو»، يحل ليفربول ضيفا على نابولي وهو مدرك بأن الأمور لن تكون سهلة على الإطلاق استنادا الى مواجهة الفريقين الموسم الماضي حين تأهل فريق «الحمر» الى ثمن النهائي كثاني المجموعة الثالثة خلف باريس سان جرمان الفرنسي وبفارق الأهداف فقط عن منافسه الإيطالي، بعدما تبادلا الفوز كل على ملعبه بنتيجة واحدة 1-صفر.

وخلافا للموسم الماضي حين كانت المجموعة تضم سان جرمان، يبدو ليفربول ونابولي مرشحين بقوة للحصول على بطاقتي المجموعة الخامسة الى الدور ثمن النهائي بما أنها تجمعهما بريد بول سالزبورغ النمسوي وجنك البلجيكي.

وتحضر الفريقان بأفضل طريقة لمباراة اليوم التي ستكون الثانية بينهما هذا الصيف بعدما تواجها وديا في أواخر تموز/يوليو وخرج نابولي منتصرا بثلاثية لورنتسو إينسينيي والبولندي أركاديوس ميليك والألماني-اللبناني أمين يونس، إذ حقق ليفربول السبت على حساب نيوكاسل (3-1) فوزه الخامس من أصل خمس مراحل في الدوري الممتاز، فيما حقق منافسه الإيطالي فوزه الثاني في ثلاث مباريات في الدوري المحلي، وذلك على حساب سمبدوريا بثنائية البلجيكي درايس مرتنز.

ويبدأ تشلسي الانكليزي المشوار على ارضه ضد فالنسيا فيما يلعب اياكس على ارضه ايضا ضد ليل.

1 Banner El Shark 728×90

برشلونة – دورتموند

رغم الفشل في محاولة استعادة النجم البرازيلي نيمار من باريس سان جرمان الفرنسي الذي تعاقد معه عام 2017 من النادي الكاتالوني مقابل 222 مليون يورو، يخوض فالفيردي الموسم الجديد بتعزيزات مكلفة أبرزها المهاجم الفرنسي أنطوان غريزمان الذي انضم إلى بطل «لا ليغا» من الغريم المحلي أتلتيكو مدريد مقابل 120 مليون يورو، ولاعب الوسط الهولندي فرنكي دي يونغ الذي كلفه 75 مليون يورو لضمه من أياكس.

بالنسبة لميسي الذي قد يخوض مباراته الأولى للموسم اليوم  الثلاثاء ضد دورتموند بعد تعافيه من إصابة تعرض لها في اليوم الأول من تمارينه مع الفريق بعد الإجازة الصيفية، فبرشلونة يملك «الكثير من الخيارات والكثير من البدائل واللاعبين في الوسط والهجوم، نحن في حالة جيدة جداً لكن الموسم سيخبرنا ما إذا كانت تشكيلتنا أفضل أم لا، اعتماداً على ما سنحققه».

بانتظار ما يخفيه الموسم لميسي ورفاقه الجدد والقدماء، سجل فالفيردي نقاطاً لدى الـ»سوسيوس»، أيّ المشجعين المساهمين في النادي، وذلك بتقديمه معجزة هذا الصيف، أنسو فاتي من غينيا بيساو، الفتى الذي لم يمنعه صغر سنه وأعوامه الـ16 من تسجيل هدفين وتمرير كرة حاسمة في مبارياته الثلاث الأولى مع الفريق الأول.

ولن يحصل برشلونة على فترة تمهيدية للدخول في أجواء دوري الأبطال، إذ يبدأ المشوار الثلاثاء بمواجهة صعبة للغاية في المجموعة الأكثر تعقيداً في نسخة هذا الموسم، إذ تضم أيضاً إنتر ميلان الإيطالي المتجدد بقيادة مدرب جديد بشخص أنتونيو كونتي، وسلافيا براغ التشيكي، إلى جانب دورتموند.

وفي مباريات اخرى اليوم يلعب انترميلان وسلافيا براغ كما يواجه ليون الفرنسي زينيت الروسي وبنفيكا  البرتغالي لايبزيغ الالماني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.