روسيا تسلّم لبنان الصور الفضائيّة لمرفأ بيروت

18

التقى وزير الخارجية والمغتربين عبدالله بوحبيب في قصر الضيافة التابع لوزارة خارجية روسيا الاتحادية نظيره الوزير سيرغي لافروف وبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين كما تطرقا الى الاوضاع الاقليمية والدولية، واستعرضا أهم الخطوات الاصلاحية التي يتم العمل عليها في لبنان. وقد امتدت الاجتماعات لحوالي الثلاث ساعات ونصف، وتخللها غداء عمل.

وقال لافروف خلال مؤتمر صحافي مشترك مع بو حبيب بعد محادثاتهما في موسكو امس الاثنين: «بناء على طلب الحكومة اللبنانية، قمنا اليوم (امس) بتسليم صور فضائية وصور للأقمار الصناعية أعدتها وكالة روس كوسموس. نأمل بأن تساعد هذه المواد في التحقيق في أسباب الانفجار».

وأضاف: «بحثنا الآفاق المحتملة لمشاركة جهات اقتصادية روسية في إصلاح البنية التحتية التي دمرت نتيجة الانفجار في مرفأ بيروت». كما تحدث عن مشروع تنجزه شركة روسية للنفط لايصال المحروقات الى ميناء بيروت، كما قال إن هناك شركات روسية تريد اعادة اعمار البنية التحتية وأن هذا القرار لبناني.

وشدد لافروف على ثقته بقدرة رئيس الوزراء على بسط الاستقرار في لبنان، مشيرا الى أن «لا بدّ من حلّ المسائل الداخلية بالحوار وتعزيز التعاون».

أضاف: «لبنان يريد حوارًا مع دول الخليج لحلّ المشاكل العالقة»، وقال: «قضية وزير الإعلام جورج قرداحي ليست بالمشكلة المستعصية ولكنها ليست المشكلة الوحيدة».

وشدد على أن «لبنان يصرّ على حقّه ولن يتنازل عن ما هو له في ما يتعلّق بترسيم الحدود البحرية والمحاولات الأميركية لم تنجح بعد في تقريب وجهات النظر ولكننا اتفقنا مع الممثل الأميركي هوكشتاين خلال زيارته الأخيرة إلى لبنان أن يعود من إسرائيل ومعه اقتراحات».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.