زيارة تضامنية من الأمين العام للجامعة العربية إلى بيروت اليوم

39

يتوجه أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية إلى بيروت اليوم السبت، تضامنا مع لبنان عقب كارثة انفجار مرفأ بيروت، حسب بيان للجامعة الجمعة.

وقال البيان إن «الهدف من الزيارة هو إبداء التضامن وحشد الدعم العربي والعالمي لمساعدة لبنان في مواجهة تبعات الكارثة الأخيرة والتي يمكن ان تكون ممتدة لفترة زمنية، خصوصا في ضوء الصعوبات المالية والاقتصادية الضخمة التي يواجهها لبنان حاليا».

وتسبّب الانفجار الثلاثاء بمقتل ما لا يقلّ عن 149 شخصاً وإصابة أكثر من خمسة آلاف آخرين بجروح، في حصيلة جديدة لكنّها غير نهائيّة، إذ لا يزال العشرات في عداد المفقودين، فيما بات مئات الآلاف فجأة بدون مأوى جرّاء الانفجار الذي نتج عن حريق في مستودع خُزّن فيه 2750 طنّاً من مادّة نيترات الأمونيوم.

وطالب أبو الغيط في البيان بـ»تحركٍ دولي فوري لمساعدة لبنان على مواجهة الكارثة المروعة التي يمر بها».

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد زار بيروت الخميس واستمع إلى غضب اللبنانيّين خلال جولة له في شارع متضرّر في العاصمة، داعياً إلى «تحقيق دولي» في الانفجار ومعلناً أيضاً عن مؤتمر دوليّ لتقديم المساعدة إلى المتضرّرين «في الأيام المقبلة».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.