طالبان ترفض تأمين الناتو مطار كابل وتحذر تركيا من تولي هذه المهمة

11

أعلنت حركة طالبان الأفغانية أنها تعتبر قرار حلف شمال الأطلسي «ناتو» (NATO) إبقاء قواته لتأمين مطار كابل الدولي استمرارا لاحتلال أفغانستان، في حين قُتل موظفون في حملات التطعيم ضد شلل الأطفال بهجوم في ولاية ننغرهار.

واعتبرت الحركة أن ما أعلنه حلف الناتو يعد انتهاكا صريحا لاتفاق الدوحة المنجز بين طالبان والولايات المتحدة، وأضافت أن الحلف يريد جعل أفغانستان ساحة تنافسية مع القوى الإقليمية، وهذا أمر مرفوض.

وقالت إنه «ينبغي لدولة إسلامية مثل تركيا ألا تتولى حماية مطار كابل الدولي»، وأنه «ستكون لذلك تداعيات سلبية على مستقبل تركيا والشعب الأفغاني».

وتعهدت طالبان بألا تستخدم الأراضي الأفغانية ضد الآخرين، وألا تسمح ببقاء أي وجود عسكري لأية دولة مهما كانت، وفق تعبيرها.

وفي سياق مواز، نقل  عن مسؤول حكومي أن 4 من موظفي حملات التطعيم ضد شلل الأطفال قتلوا وأصيب 3 آخرون برصاص مسلحين مجهولين في ولاية ننغرهار شرقي البلاد.

وشهدت مدن أفغانية موجة من الاغتيالات منذ بدء محادثات السلام بين حركة طالبان والحكومة الأفغانية العام الماضي، استهدف كثير منها موظفين بالحكومة وعاملين بالصحة والإعلام والمجتمع المدني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.