عادل عبد المهدي أمام محكمة فرنسية بتهمة ارتكاب جرائم حرب

8

تقّدمت عائلات 5 عراقيين بشكوى قضائية في باريس ضد رئيس الوزراء العراقي السابق عادل عبد المهدي تتّهمه فيها بـ»جرائم ضد الإنسانية وتعذيب وإخفاء قسري» خلال قمع مظاهرات ما سمي «انتفاضة تشرين»، وفق ما أعلنته محامية تمثل العلائلات.

وتم التقدّم بالشكوى القضائية لدى النيابة العامة المختصة بمكافحة الجرائم ضد الإنسانية في محكمة باريس، وفق المحامية جيسيكا فينال.

وجاء في بيان أصدرته المحامية أن عائلات هؤلاء العراقيين الخمسة -أحدهم تعرّض لإصابة حرجة والثاني مخفي قسريا والثلاثة الباقون قضوا- «تعوّل على المحاكم الفرنسية، بدءا بالاعتراف بصفتهم ضحايا».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.