عارضات أزياء سابقات شعارهن لا لإعتزال الأضواء

34

عرض الأزياء مهنة لا تشترط أي تحصيل علمي أو أكاديمي،ويتوجب فقط على العارضة أن تكون طويلة ونحيلة ،وأن تكون طريقة مشيتها متناسقة، وأن تعرض الأزياء من دون أن تشعر بالتوتر، وأن يتراوح عمرها ما بين 18 و35 عاماً تقريباً،ما يعني أن هذه المهنة ليس بالإمكان ممارستها لسنوات طويلة، لأنها تنحصر في فترة عمرية معينة،وهذا الأمر تحديداً يدفع العارضات إلى احتراف مهن أخرى مثل إطلاق خط ملابس خاص بهن أو التمثيل أو تقديم البرامج أو الغناء أو الإعلانات أو بكل بساطة الزواج وإنجاب الأولاد، والتواصل مع من يرغب بمتابعة أخبارهن عبر مواقع التواصل..

وفي لبنان عدد من عارضات الأزياء حققن النجاح والشهرة،ولكن بفعل تقدّمهن في العمر،اعتزلن المهنة إلى غير رجعة،وانصرفن لعيش حياتهن كما سنحت ظروفهن لهن،وفيما يلي نسلّط الضؤ على بعضهن من اللواتي لم يبتعدن عن الأضواء..

ريتا حرب

كانت عارضة أزياء ثم إعلامية ثم ممثلة، مطلّقة ولديها إبنتين هما ستيفي وميشال،وقبل أشهر سافرت إلى تركيا لتصوير مسلسل يشاركها في بطولته بديع أبو شقرا ،كاريس بشار، ديما قندلفت، قيس الشيخ نجيب، سامر المصري، ندى أبو فرحات، وكارلوس عازار، وقد تعرضت لحادث سير هناك أثناء توجهها إلى موقع التصوير.وغادرت قبل أيام المستشفى بعد مكوثها فيها ٢١ يوماً ،وقالت إنها خضعت لعملية زرع العظم في ساقها،وهي تستكمل فترة العلاج في منزلها في تركيا.

جويل بحلق

فازت بلقب ملكة جمال لبنان عام 1997 ، وشاركت في المسلسل الخليجي «آخر الفرسان» وكان من إخراج نجدت أنزور،وعُرض عليها إحتراف التمثيل لكنها فضلت الزواج،وتزوجت رجل الأعمال اللبناني عادل نادر. ،وأنجبت  منه أبنائها  بيرنار، جورج، وكريستوفر. ولديها اليوم مجموعة ألبسة جاهزة من تصميمها.

ميريام كلينك

هي الأكثر إثارة للجدل في صورها وإطلالاتها وتصريحاتها، كانت عارضة أزياء وتحولت بعد اعتزالها إلى مغنية ،أطلقت أغنيتها الأولى بعنوان «عنتر»،وبعدها أطلقت كليب KLINK REVOLUTION ،ثم «الغول»،و»حطو»،وهي لم تتزوج بعد .وكان آخر ما صرحت به هو إعلانها عن  تسجيل أغنية جديدة بعنوان «بحب الشباب»، وقولها إنها لطيفة جداً مع الآخرين،و في حال تجاوز البعض حدوده تتحول الى وحش لأنها ترفض التعدي على الآخرين ،ولا تقبل أن يتمادى أحداً معها.

لاميتا فرنجية

شاركت في مسابقة ملكة جمال عام 2004 وحلت وصيفة أولى، وشاركت في عدد من الأفلام والمسلسلات،تزوجت من اللبناني فريدي مخرز عام 2014 في مدينة باريس،وأنجبت ولدين هما جاستن وإيريك ،وهي ناشطة على «السوشيل ميديا» حيث تنشر صوراً وفيديوهات مثيرة لها.

جويل حاتم

اشتهرت بصورها الجريئة ،والدها هو البروفسور جو حاتم وهو من أشهر أطباء القلب في لبنان،تزوجت من الفنان جورج الراسي عام 2014، وأنجبت منه إبناً إسمه جوي، وإنفصلا بعد سنة،وفي بداية هذا العام حلقت شعرها تضامناً مع والدتها المصابة بمرض خبيث، وقالت: «الشعر بيروح وبيطلع غيره ،بس إذا الأم راحت ما بيجي غيرا».وهي حالياً غائبة عن مواقع التواصل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.