عدد الأفراد المكتتبين في «أرامكو» تجاوز 3 ملايين عشية انتهاء المهلة

27

قالت شركة «سامبا» المالية، المسؤولة عن اكتتاب طرح شركة «أرامكو» في السوق المالية السعودية، إن عدد المكتتبين الأفراد ارتفع إلى 3.1 مليون شخص.

وأوضحت الشركة المالية أن المكتتبين الأفراد ضخوا 27 مليار ريال (7.2 مليار دولار) من خلال شراء 844.1 مليون سهم، حتى الساعة الثامنة من مساء يوم الثلاثاء. وجاء هذا مع استمرار عملية الاكتتاب في يومها قبل الأخير لشريحة الأفراد.

وأوضحت رانيا نشار، نائبة رئيس مجلس إدارة «سامبا كابيتال» أن الإقبال الذي حظي به الاكتتاب، «يحمل في طياته كثيرا من الدلالات، في مقدمتها الثقة الكبيرة بقوة المركز المالي للشركة، إضافة إلى تزايد الوعي الاستثماري لدى المواطن السعودي، وسعيه لتنمية مدخراته، عبر المساهمة في شركات توفر له مردودا استثماريا مجزيا». وكان اكتتاب الأفراد قد تم عبر الهاتف المصرفي (بنسبة 1.7 في المائة)، والصراف الآلي (بنسبة 23.1 في المائة)، والمصرفية الإلكترونية (بنسبة 37.9 في المائة)، وأخيرا الفروع (بنسبة 36.4 في المائة). وبدأت فترة الاكتتاب للمؤسسات المالية والأفراد يوم 17 نوفمبر 2019، على 1.5 في المائة من أسهم «أرامكو»، وتنتهي الفترة المحددة لاكتتاب الأفراد بتاريخ 28 نوفمبر 2019، فيما تمتد للمؤسسات حتى نهاية يوم 4 كانون الاول  2019. ويكتتب الأفراد بالحد الأعلى للنطاق السعري البالغ 32 ريالا، وتعتزم الشركة أن تخصص لهم 0.5 في المائة كحد أعلى من إجمالي أسهمها أي ما يعادل مليار سهم. ومن المقرر أن يتم الإعلان عن السعر النهائي للسهم يوم 5 كانون الاول المقبل، كما سيتم الإعلان عن عملية التخصيص النهائي ورد فائض الاكتتاب في موعد أقصاه الخميس الموافق 12 ديسمبر 2019.

 

صندوقا أبو ظبي والكويت السياديان ينويان الاستثمار بطرح «أرامكو»

أفادت مصادر إن صندوقين سياديين في أبو ظبي والكويت يعتزمان الاستثمار في الطرح العام الأولي لشركة أرامكو السعودية، التي تعول بشكل أساسي على مستثمرين من السعودية والخليج لجمع ما يصل إلى 25.6 مليار دولار، وفق ما نقلته رويترز ووكالة بلومبيرغ.

وقالت بلومبيرغ إن أبو ظبي تخطط لاستثمار نحو 1.5 مليار دولار في الاكتتاب العام لأرامكو، حيث تحثّ الشركة دول الجوار التي تربطها علاقة صداقة لدعم صفقة فشلت حتى الآن في جذب المستثمرين الأجانب.

من جهتها، نقلت رويترز عن مصادر قولها إن جهاز أبو ظبي للاستثمار يدرس استثمار ما بين 1.5 مليار وملياري دولار في الطرح العام الأولي لأرامكو.

وذكر أحد المصادر أن القرار النهائي بشأن حجم الاستثمار يتطلب موافقة مجلس إدارة الجهاز.

وتجاهد شركة النفط السعودية العملاقة أرامكو لجذب مستثمر كبير أو رئيسي للمشاركة في الطرح. ونقلت بلومبيرغ عن مصادر أن ممثلين عن شركة أرامكو التقوا مسؤولين من بعض الصناديق السيادية والشركات الكبرى في أبو ظبي هذا الأسبوع لبحث الالتزامات المحتملة التي من المرجح أن تسفر عن إبرام مثل هذه الصفقة.

اعلان

وقالت المصادر إن حكومة أبو ظبي لم تتخذ قرارًا نهائيًّا بشأن الجهات الحكومية التي ستشارك في الصفقة، كما يمكن لحجم المحدد لهذا الاستثمار أن يتغيّر. ونقلت بلومبيرغ أيضا عن مصادر (طلبوا عدم الكشف عن هوياتهم) أن الهيئة العامة للاستثمار في الكويت تبحث إمكانية إجراء استثمار محتمل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.