عقيص يدعو المجلس النيابي للتصويت على رفع الحصانات

11

عقد النائب في كتلة «الجمهورية القوية» جورج عقيص مؤتمرا صحافيا، في مجلس النواب، طالب فيه الرئيس بري بدعوة الهيئة العامة للمجلس للتصويت على طلب الاذن برفع الحصانة عن النواب غازي زعيتر ونهاد المشنوق وعلي حسن خليل، وأعلن «رفضنا القاطع لعريضة الاتهام بحقهم الجاري توقيعها من قبل بعض الزملاء»، ودعا المجتمعين المحلي والدولي الى مناصرة موقفنا الذي نعلنه اليوم من مجلس النواب».

وقال عقيص: «ان المجلس النيابي هو، في أي دولة، مصدر القانون والقاعدة القانونية وهو ضابط الاصول وحامي الشكل والاجراء والأساس في كل القوانين النافذة، وهو في الوقت عينه مرآة المزاج العام، وانعكاس الارادة الشعبية، ضمير الشعب، صوته والمعبر عن تطلعاته. تلك هي خلطة الديموقراطية وميزتها الخالصة».

اضاف: «انطلاقا من هاتين الركيزتين: حصرية حماية القانون من جهة، وحصرية تمثيل الشعب من جهة أخرى، يشذ أي مجلس نيابي ان هو استند على احداها دون الاخرى، كأن يقدم التشريع مثلا على حساب تمثيل ارادة الناس، او بالعكس يفضل محاكاة ارادة الناس على حساب سيادة القانون. فإن كنا نصف المجلس النيابي الذي يقوم على ركيزة واحدة من الركيزتين المذكورتين بالشاذ، فكيف بالأحرى ان نصف المجلس الذي يهدم في وقت واحد ركيزتي شرعيته. بماذا يمكننا ان نصف الأكثرية النيابية في المجلس التي تخالف الدستور ونظامه الداخلي، وتناهض الرأي العام اللبناني في وقت واحد»؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.