علاوي يؤكّد على دعم القضية الفلسطينية

21

أعلن د. اياد علاوي رئيس وزراء العراق الاسبق في بيان أصدره أمس ان القضية الفلسطينية تمر بأزمة حرجة وحساسة ذات جانبين الاول اقليمي دولي، والآخر فلسطيني فلسطيني.

وقال علاوي: «لا نشك للحظة ان معالجة الجانب الثاني وتحقيق التوافق الفلسطيني الفلسطيني وفق الاهداف والمصالح العليا وتحقيق امال ورغبات الشعب الفلسطيني الشقيق ومعه جميع الشعوب المحبة الشقيقة والصديقة، سيكون المقدمة والاساس لعلاج القضية الفلسطينية اقليمياً ودولياً،  لذا فقد دعونا ولا نزال الى وحدة العمل الفلسطيني والاصطفاف مع الشرعية الفلسطينية، حيث تكمن المصلحة العليا لفلسطين الحبيبة وللعرب، والالتزام بالقرارات التي اتخذت من قبل القيادة الفلسطينية والقمم العربية بهذا الصدد».

وتوجه علاوي مخلصا الى جميع القيادات الفلسطينية العزيزة على قلوبنا بضرورة الالتفات الى تعزيز وحدة الصف واعلاء المصلحة العامة والابتعاد عن التنابذ وكل ما من شأنه اضعاف الصف الداخلي، والتركيز على العمل للوصول الى حل  شامل وعادل للقضية الفلسطينية.

ودعا علاوي جميع الاخوة من القادة والزعماء العرب الى دعم هذا التوجه وتجنب اي شكل من اشكال التدخل في خصوصيات العمل الفلسطيني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.