عمال المعاينة الميكانيكية طالبوا بحقوقهم مهدّدين بالعودة الى التظاهر والاعتصام

8

ناشدت الهيئة التأسيسية لنقابة عمال ومستخدمي المعاينة الميكانيكية في لبنان في بيان، “الرؤساء الثلاثة ووزيري الداخلية والعمل في حكومة تصريف الاعمال وجميع المعنيين بالتدخل لوقف المجزرة المعيشية التي حلت بـ٤٥٠ عائلة للموظفين تم تشريدهم وقطع رواتبهم للشهر الثالث على التوالي بعد قرار إيقاف المعاينة الميكانيكية، من دون وجود أي معيل لهم في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة جداً وذلك بالرغم من الوعود والتطمينات لإيجاد حلول إلا أنه وحتى تاريخه لم يحدث أي تطور يقي هذه العائلات العوز بعد أن اضطروا لبيع ممتلكاتهم الشخصية لتأمين أبسط المتطلبات اليومية لمعيشتهم”.

وطالبت “الشركة المشغلة لقطاع المعاينة منذ العام ٢٠٠٣ “فال” بضرورة دفع حقوق ومستحقات الموظفين بشكل عاجل وفوري بعد أن عملوا لأكثر من ١٩ عاماً في هذه الشركة وخدمة لهذا القطاع”.

وختمت مؤكدة “العودة للتظاهر والاعتصام السلمي في حال عدم  تحقيق المطالب المحقة وتأمين لقمة عيش وإستمرارية عمل موظفين أفنوا أعمارهم في هذا القطاع وتعرضوا لظلم شديد من دون اي ذنب منهم”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.