عمران خان من كشمير: الهند تخطط لعمل عسكري

14

اتهم رئيس وزراء باكستان، عمران خان، الهند بالتخطيط لعمل عسكري في كشمير، مشددا على أن إسلام آباد تدرك ما تخطط له الهند وستقف إلى جانب الكشميريين.

وقال خان خلال احتفالات عيد الاستقلال، امس، من مدينة مظفر آباد، عاصمة كشمير الخاضعة لإدارة باكستان، إن «الهند تخطط لعمل أكثر شمولا من شهر فبراير، عندما قصفت طائراتها المقاتلة داخل الأراضي الباكستانية»، في أعقاب تصاعد كبير في التوتر بين الجارتين المسلحتين نوويا.

وفي أول زيارة له للمنطقة، منذ أن أصبح زعيما لباكستان في عام 2018، لفت خان إلى أن «الهند تخطط لعمل عسكري في منطقة أزاد كشمير، لكن الجيش الباكستاني يدرك ذلك تماما».

وتأتي زيارة خان إلى إقليم كشمير المتنازع عليه مع الهند، في أوج التوتر بين البلدين بعد قرار نيودلهي إلغاء الحكم الذاتي لهذه المنطقة في الهيملايا.

ومنذ أن أصدرت حكومة الهند مرسوما تنفيذيا مفاجئا في 5 اب الجاري، يقضي بإلغاء الوضع الخاص لكشمير، يشهد القسم الهندي من المنطقة إغلاقا وتعزيزات أمنية هندية بآلاف الجنود، خصوصا في مدينة سريناغار، أكبر مدن الإقليم، مع فرض حظر تجوال في المنطقة وقطع خطوط الهاتف والإنترنت.

وردا على القرار، طردت باكستان السفير الهندي وأوقفت التجارة الثنائية بين البلدين، وعلقت خدمات النقل عبر الحدود.

وطلبت باكستان،  الثلاثاء، عقد اجتماع لمجلس الأمن الدولي لبحث تداعيات القرار الهندي بشأن كشمير، وقال وزير الخارجية الباكستاني، شاه محمود قريشي، إن «باكستان لن تتسبب باندلاع نزاع، لكن على الهند ألا ترتكب خطأ وتعتبر ضبط النفس من جانبنا ضعفا».

في موازاة ذلك أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف باتصال هاتفي مع نظيره الباكستاني، على ضرورة تخفيف التوتر القائم بين باكستان والهند وعدم وجود بديل لحل الخلافات بالوسائل السياسية والدبلوماسية.

وقالت الخارجية الروسية في بيان: «جرت خلال المحادثة مناقشة الوضع في جنوب آسيا، وسط تدهور العلاقات بين باكستان والهند بعد القرار الذي اتخذته نيودلهي لتغيير الوضع القانوني لجامو وكشمير​«​​.

وأضاف البيان، «يؤكد الجانب الروسي على ضرورة تخفيف التوتر، وعلى عدم وجود بديل لحل الخلافات بين باكستان والهند سوى الوسائل السياسية والديبلوماسية»

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.