عون استقبل وزير الداخلية وبقرادونيان: خطة عمل لتحقيق تطلعات اللبنانيين

15

استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في قصر بعبدا امس وزير الداخلية والبلديات العميد محمد فهمي واجرى معه جولة افق تناولت التطورات الراهنة والاوضاع الامنية في البلاد. بعد اللقاء صرح الوزير فهمي بالاتي: «زرت فخامة الرئيس وشكرته على الثقة التي منحني اياها ورئيس مجلس الوزراء بتعييني وزيرا للداخلية، وعرضت مع فخامته الاوضاع الامنية في البلاد والاجراءات التي تتخذها القوى الامنية في سبيل المحافظة على الامن والاستقرار. واطلعت فخامته على التوجيهات العامة التي اعطيت للأجهزة الامنية في ما خص تعاطيها مع المتظاهرين السلميين وضرورة توفير الحماية لهم ومنع المندسين من القيام بأعمال شغب في اماكن التظاهر، سواء في بيروت او في المناطق اللبنانية الاخرى. واكدت لفخامته ان قوى الامن الداخلي تقوم بواجباتها وفق الاصول المحددة بالقوانين، وسوف تحمي الاملاك العامة والخاصة ولن تعتدي على احد، وستؤمن حماية المواطنين في الوقت نفسه مع حماية حرية التعبير وحقوق الانسان المكفولة بالدستور.

وعرضت على فخامة الرئيس خطة عمل آملا ان تساعد في تحقيق الاهداف التي يتطلع اليها اللبنانيون حيال المؤسسات الامنية، لا سيما تلك التي تخضع لسلطة وزير الداخلية». وردا على سؤال، اكد الوزير فهمي ان «ما من احد معصوم عن الخطأ ولكن لا يجوز التحامل على القوى الامنية في وقت تأتي الاخطاء من الغير ايضا، علما ان اي تجاوز للقوانين يخضع للمساءلة في الاجهزة الامنية المعنية، لكن من غير المنصف عدم رؤية الا الاخطاء وتجاهل الايجابيات وما تقوم به القوى الامنية من جهد على الرغم من الامكانات المحدودة المتوافرة لديها».

سياسيا ايضا، استقبل الرئيس عون الامين العام لحزب «الطاشناق» النائب اغوب بقرادونيان وعرض معه شؤون الساعة ومرحلة ما بعد تشكيل الحكومة الجديدة. واوضح بقرادونيان انه اكد للرئيس عون «اهمية اعادة النظر بالوضع المالي في البلاد واستعادة الاموال المنهوبة، اضافة الى الاهتمام بالاوضاع الاجتماعية والاستفادة من الطاقات الشبابية»، مشيرا الى «ضرورة اعطاء فرصة للحكومة للانطلاق والعمل لتحقيق الاهداف المرجوة».

ديبلوماسيا، تسلم الرئيس عون رسالة من رئيس وزراء البانيا ادي راما نقلها قنصل البانيا في لبنان مارك غريب، تضمنت دعوة رئيس الجمهورية لحضور «المؤتمر الدولي للمانحين» الذي تنظمه المفوضية الاوروبية في 17 شباط المقبل في بروكسل، لدعم جهود اعادة اعمار ما خلفه الزلزال الذي ضرب البانيا في 26 تشرين الثاني الماضي، وادى الى سقوط 51 قتيلا وحوالى الف جريح وتهجير اكثر من 15 الف شخص».

ديبلوماسيا ايضا، استقبل الرئيس عون سفير ايطاليا ماسيمو ماروتي في زيارة وداعية لمناسبة انتهاء عمله الديبلوماسي في بيروت وتعيينه مستشارا ديبلوماسيا لوزير الدفاع الايطالي. وتقديرا له منحه وسام الارز الوطني من رتبة ضابط اكبر، متمنيا له «التوفيق في المهام الجديدة التي اوكلت اليه».

على صعيد آخر، ابرق الرئيس عون الى الرئيسة اليونانية كاترينا ساكيلاروبولو مهنئا بانتخابها رئيسة للبلاد، متمنيا لها «التوفيق في مسؤولياتها الجديدة».

وابرق الرئيس عون الى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، معزيا بوفاة الامير بندر بن محمد بن عبد الرحمن آل سعود.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.