قبلان: كل ما في هذا البلد يحتاج الى الإصلاح

26

ألقى المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان خطبة الجمعة في مسجد الإمام الحسين في برج البراجنة اعتبر فيها «أن كل ما في هذا البلد يحتاج الى إصلاح، بدءا من نظامه السياسي، والمصلحة في هذا البلد أن نكون مواطنين بعيدا عن الطائفية، والأهم أن المشكلة الآن تكمن بإنقاذ البلد من الارتطام، مع أن نفس الصيغة والعقلية السياسية هي الكارثة في حد ذاتها على البلد، والمطلوب منا جميعا سياسيين ودينيين، أن نبدأ ورشة تفكير إنقاذية لإصلاح النظام السياسي المسؤول عن الأزمات المتراكمة التي حلت بلبنان منذ عشرات السنين».
وتوجه المفتي قبلان الى حكومة الرئيس ميقاتي بالقول: المطلوب اليوم أن تأخذ ما يعيشه الناس من كوارث وأزمات بعين الاعتبار، لأن البلد ينهار(…) وأشار الى «أن أزمة لبنان أكبر من أن تحل «ببوسة لحية» (…) والعلاقة السليمة مع سوريا ضرورة معيشية واقتصادية إنقاذيه (…)».
وبخصوص ما يثار بقضية انفجار المرفأ وما يتعلق بالمحقق العدلي الرئيس طارق البيطار، قال قبلان:” بكل محبة وأخوة وصراحة وصدق أقول: البلد محرقة، واللعب بالنار غير مسموح، وبلدنا لا يتحمل ديتليف ميليس جديدا، والمطلوب «فائض حقيقة لا فائض دعاية وتلفيقات»، ولعبة المطبخ الأميركي مكشوفة (…)»، ونصيحة من القلب: «تذكروا أن الاميركيين سرعان ما يضحون بوكلائهم من أجل مصالحهم، فهي أولوياتهم».

سفير النروج في الأمن العام

استقبل المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم في مكتبه أمس، السفير النروجي في لبنان مارتن اتيرفيك، وعرض معه الأوضاع العامة وسبل تعزيز التعاون بين السفارة والمديرية العامة للأمن العام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.