قرار لمجلس الأمن بوقف النار في ليبيا

25

أعلنت إدارة مطار معيتيقة الدولي تعليق الرحلات وتوقف حركة الملاحة الجوية بالمطار نتيجة تعرضه للقصف من قبل قوات خليفة حفتر، رغم تبني مجلس الأمن الدولي الأربعاء قرارا يطالب بـ «وقف دائم لإطلاق النار». وأظهرت صور نشرها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي آثار القصف الذي وقع بجوار متجر للمواد الغذائية في المدينة.

وأشارت إدارة المطار في بيان نشرته على موقع فيسبوك، الخميس، إلى أن القصف تسبب في حالة هلع أصابت المسافرين وموظفي الشركات.

وقال مصطفى المجعي الناطق باسم المركز الإعلامي لعملية بركان الغضب في تصريح مقتضب للأناضول، إن مصدر القذائف الصاروخية هو قوات حفتر.

وفي وقت سابق الخميس، أعلنت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية صد هجوم  اللواء خليفة حفتر على محور المشروع جنوب العاصمة طرابلس، بعد ساعات من تبني مجلس الأمن قرارا يدعم وقف إطلاق النار في البلاد.

وصادق مجلس الأمن الدولي، الأربعاء، على مشروع قرار بريطاني يدعو إلى الالتزام بوقف إطلاق النار في ليبيا، ضمن نتائج مؤتمر برلين الدولي.

وطالب القرار بمواصلة المفاوضات في إطار اللجنة العسكرية المشتركة التي شكلت في كانون الثاني وتضم ممثلين لطرفي النزاع، سعيا إلى «وقف دائم لإطلاق النار» يشمل آلية مراقبة وفصلا للقوات وإجراءات لبناء الثقة.

وعقدت اللجنة سلسلة اجتماعات في جنيف أنهتها السبت من دون أن تتوصل إلى اتفاق، واقترحت الأمم المتحدة استئناف المحادثات اعتبارا من 18 شباط.

وحصل مشروع قرار مجلس الأمن، رقم 2510، على موافقة 14 دولة من إجمالي أعضاء المجلس (15)، في حين امتنعت روسيا (تمتلك حق النقض) عن التصويت.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.