«كورونا».. الهند تستعد لإطلاق أكبر حملة تطعيم بالعالم والصين تغلق مدينة ثانية لتطويق العدوى

14

بدأت الهند امس نقل جرعات من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد استعدادا للبدء نهاية الأسبوع بتنفيذ أكبر حملة تطعيم في العالم، فيما أغلقت السلطات الصينية مدينة ثانية قريبة من العاصمة بكين لتطويق بؤرة جديدة للفيروس.

وأظهرت لقطات بثت على القنوات الإخبارية الهندية شاحنات مبردة وهي تغادر معهد أمصال الهند في طريقها إلى مطار نيودلهي، حيث يتم نقلها من هناك إلى باقي المدن.

وقال وزير الطيران المدني الهندي هارديب سينج بوري إنه من المقرر أن تقوم 9 رحلات جوية تنطلق من مطار بيون بنقل 5.6 ملايين جرعة من اللقاح إلى العاصمة والعديد من المدن الرئيسية مثل كلكتا وبنغالور.

وتأمل السلطات الهندية تطعيم 1.3 مليار نسمة، في حملة وصفها المسؤولون بأنها الأكبر في العالم، على أن تعطى الأولوية في البداية لنحو 300 مليون مواطن من أكثر الفئات عرضة للإصابة، والذين سيجري تطعيمهم خلال 6 إلى 8 أشهر.

وسجلت الهند ما يقارب 10.5 ملايين إصابة بالفيروس، وهو ثاني أكبر عدد إصابات بالجائحة في العالم بعد الولايات المتحدة، لكن معدل زيادة الحالات آخذ في التراجع، وقضى المرض على أكثر من 151 ألفا.

وفي الجارة الشمالية الصين، شرعت السلطات  في تطبيق قيود على مناطق قريبة من العاصمة عقب ظهور بؤرة للعدوى بالفيروس، إذ فرض على سكان مدينة لانغ فانغ -البالغ عددهم 4.9 ملايين- في مقاطعة هوبي الحجر الصحي لمدة 7 أيام، وسيخضع جميع السكان لحملة فحص للكشف عن كورونا.

وكانت الصين -التي ظهر فيها المرض لأول مرة قبل عام- قد فرضت مؤخرا الحجر الصحي على مدينة شيجياتشوانغ عاصمة المقاطعة، والتي تضم 11 مليون نسمة، وذلك في أعقاب تسجيل ارتفاع في عدد الإصابات، وأغلقت السلطات بعض الطرق السريعة، وأمرت أصحاب المركبات المسجلة في المدينة بأن يعودوا إليها.

من ناحية أخرى، أعلنت وكالة الأدوية الأوروبية  أنها تلقت طلب ترخيص للقاح «أسترازينيكا-أكسفورد» ضد الفيروس.

وأشارت الوكالة إلى أنها ستقوم بتدقيق سريع للقاح، مع احتمال أن تصدر قرارها في 29 كانون الثاني الجاري إن كانت جميع البيانات التي تلقتها «متينة ومتكاملة» بشكل كاف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.