كيشيدا يتحدّث عن مخاوف اليابان الأمنية خلال محادثاته الأولى مع الرئيس الصيني

17

قال رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا إنه أبلغ الرئيس الصيني شي جين بينغ بقلق طوكيو البالغ إزاء وضع الأمن الإقليمي في بحر جنوب الصين، وذلك خلال محادثات مباشرة بينهما في العاصمة التايلندية بانكوك، على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ «أبيك». وقال كيشيدا إنه أعرب للرئيس الصيني عن قلقه حيال الأنشطة العسكرية الصينية، وشدد على أهمية السلام والاستقرار في مضيق تايوان.

وفي ما يتعلق بكوريا الشمالية، قال رئيس الوزراء الياباني «عبّرتُ عن توقعاتنا في أن تلعب الصين دوراً، بما في ذلك في مجلس الأمن الدولي».

من جانبه، قال تلفزيون الصين الرسمي إن الرئيس الصيني أبلغ نظيره الياباني أن على البلدين تجنب المواجهة والصراع، وأن قضية تايوان تمثل الأساس السياسي والمستوى الأساسي للثقة في العلاقات بين الصين واليابان.

ووصل الرئيس الصيني إلى العاصمة التايلندية الخميس قادماً من بالي حيث حضر قمة مجموعة العشرين وحثه الرئيس الأميركي جو بايدن على استخدام نفوذه لدفع بيونغ يانغ إلى تغيير سلوكها.

واستخدمت الصين، الحليف الديبلوماسي والاقتصادي لبيونغ يانغ، وروسيا حق النقض (الفيتو) في أيار لإحباط محاولة بقيادة الولايات المتحدة لفرض مزيد من العقوبات على كوريا الشمالية.

وتُعد الصين واليابان ثاني وثالث أكبر اقتصادات العالم على التوالي، شريكين تجاريين مهمين لكن العلاقات بينهما تدهورت بشكل كبير في السنوات الأخيرة مع إظهار بكين طموحات متزايدة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

وتعود القمة الأخيرة بين قادة البلدين إلى كانون الأول 2019 عندما التقى رئيس الوزراء الياباني السابق شينزو آبي بشي في بكين.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.