مذكرات ماري إبنة شقيق ترامب.. مسلسل فضائح الرئيس ترامب الجنسية – الحلقة الخامسة

زير نساء من الطراز الرفيع.. وعلاقته الحميمة مع نجمة «البلاي بوي» كارين مكدوغال

64

كشفت ماري ترامب في مذكراتها، ان المجتمع المدني القوي، والمؤسسات الديموقراطية القوية في الولايات المتحدة الاميركية، تعرضت للاختبار، خلال السنة الأولى من ادارة الرئيس دونالد ترامب. فقد تراجعت الولايات المتحدة في مجموعة من القضايا الحقوقية في الداخل  والخارج عام 2017.

إستهدف ترامب – تقول المذكرات اللاجئين والمهاجرين، ووصفهم بالمجرمين، وبأنهم يشكلون تهديدا أمنيا. وعزز السياسة العنصرية من خلال ترسيخ القومية البيضاء، ودافع باستمرار عن الأفكار والسياسات المعادية للمسلمين.

تبنّت ادارته سياسات، سبّبت تراجعاً في حصول النساء على الرعاية الصحية الإيجابية، كما أعرب ترامب عن استهتاره بوسائل الاعلام المستقلة والمحاكم الاتحادية التي عارضت بعض اجراءاته.

دعم مرارا القادة الاستبداديين، ولم يبدِ اهتماما كبيرا باحترام حقوق الانسان في الخارج.

في الولايات المتحدة هناك 2.3 مليون شخص في السجون ومراكز التوقيف، ما يشكّل أكبر سجن في العالم. شجع الولايات على تنفيذ عقوبة الاعدام حتى بات الإعدام منفذا في 31 ولاية أميركية. أعدم 23 شخصا في 8 ولايات عام 2017 وحدها، جميعهم بالحقنة القاتلة.

 

العنصرية متأصلة في طبع ترامب

وتؤكد ماري ان العنصرية متأصلة في طبع عمها، إذ لاتزال الشرطة وبتوجيه منه تقتل السود بأعداد غير قليلة. إذ يشكل احتمال قتل السود مرتين ونصف احتمال قتل البيض.

إلى ذلك تواصل الولايات المتحدة الأميركية في عهد ترامب الحكم على الأطفال بالسجن المؤبد دون الإفراج المشروط. ويحتجز المدعى عليهم الفقراء في الولايات المتحدة بالحبس الاحتياطي لأنهم لا يستطيعون دفع الكفالة.

 

يحارب حقوق النساء… و«يتحرّش» بهنّ

حاول ترامب – حسب ماري، دعم حقوق المرأة محليا وفي السياسة الخارجية، كما قوّضت الولايات المتحدة حقوق المرأة من خلال إدخال قوانين جديدة مع قيود غير معقولة على حقوق المرأة الإيجابية واعتمدت عدة ولايات في عهده قوانين شديدة التقييد ضد الإجهاض.

وتتساءل ماري في كتابها عن سبب هذا التناقض في شخصية عمها: يحارب حقوق المرأة ولكنه يتحرّش بالنساء في مناسبات كثيرة فقد يصح القول عنه بأنه »زير نساء« من الطراز الرفيع.

وتفسّر ماري هذه المسألة بالقول: »إن ترامب معقد من الناس، اذ انه يشعر بعقدة نقص أمام المرأة، تتحوّل عنده الى محاولة ممارسة القوة عليها، كما انه يعمل دائماً على إظهار نفسه بالشخص المناسب، الذي تسعى إليه النساء…

وما زاد الطين بلّة علاقته بالممثلة الإباحية ستورمي دانيالز التي تحدثنا عنها في الحلقة السابقة، وعلاقته مع نجمة مجلة بلاي بوي السابقة كارين مكدوغال.

 

من هي كارين مكدوغال.. وما قصتها مع ترامب؟

تؤكد المذكرات ان هناك علاقة حميمة نشأت بين كارين مكدوغال عارضة الأزياء السابقة وبين دونالد ترامب الذي دفع لها أموالاً طائلة مقابل سكوتها عن علاقة جنسية مع ترامب.

لقد عملت كارين مدرّسة في حضانة قبل اكتشافها في مسابقة لأزياء البحر، وتحوّلت الى أشهر عارضات مجلة بلاي بوي في تسعينيات القرن الماضي. وقالت كارين ان الرئيس الأميركي دونالد ترامب كان على علاقة جنسية معها وانه مارس الجنس معها مرات عدة، وكان يظهر بمظهر »الدون جوان« الذي يفاخر بجذب النساء إليه.

والى اللقاء في الحلقة المقبلة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.