منظمة “اليد الخضراء” تطلق خطة النهوض ببلدة عبيه وتحويل الخطة إلى مشروع

20

أطلقت منظمة اليد الخضراء ضمن استراتيجيتها “عاليه الأصيلة” خطة النهوض ببلدة عبيه خلال لقاء عقدته في منزل شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ د. سامي أبي المنى في بلدة شانيه، وبحضور ممثلين عن الرهبنة المارونية والكبوشية. 
بداية قدم رئيس منظمة اليد الخضراء – عاليه الأصلية زاهر رضوان شرحاً عرض فيه لمختلف المراحل التي يتم العمل على إنجازها من أجل تحقيق مشروع النهوض بمنطقة قضاء عاليه بشكل عام وببلدة عبيه بشكل خاص، من خلال إعادتها الى الخارطة السياحية والثقافية والإقتصادية والدينية والروحية.
 وأشار الى ان المخطط الذي نعمل على إنجازه وتحويله الى مشروع حقيقي الواقع، ينعكس بالمنفعة والفوائد على أهالي بلدة عبيه وجوارها من خلال هذا المشروع الحيوي الذي يتطلب وضع خارطة طريق موحّدة، تشمل الكثير من المرافق الطبيعية والسياحية والبيئية والاقتصادية والروحية، بما يساهم في إنعاش السياحة والإقتصاد من خلال خطة تنمية اقتصادية مبنية على الحفاظ على التراث والبيئة وإحياء المورثات التقليدية على مختلف المستويات.
من جهته، رحّب سماحة شيخ العقل الشيخ الدكتور سامي أبي المنى بالخطوة الهادفة لإحياء تراث بلدة عبيه الروحي ونوّه بالجهود المبذولة من قبل “اليد الخضراء – عاليه الأصيلة” من أجل تحقيق هذا المشروع الذي يصب في خانة المصالحة الحقيقية التي تمت في الجبل، ويهدف الى تحقيق الإنماء الاقتصادي في بلدة عبيه التي تختزن الكثير من الإرث الحضاري والروحي، والذي يساهم في تعزيز الواقع الإنمائي في الجبل بشكل عام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.